النادى «الملكى» عينه على مونديال العالم للأندية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 2:37 مساءً
النادى «الملكى» عينه على مونديال العالم للأندية

تنطلق بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم بمشاركة فى نسختها الثالثة عشرة غدا وحتى الثامن عشر من الشهر الجارى بمشاركة 7 أندية، ستة أبطال الست قارات (أتليتكو ناسيونال الكولومبى بطل كأس الليبرتادوس وريال مدريد الأسبانى بطل أوروبا وجونبك هيونداى موتورز الكورى بطل أسيا وصن داونز الجنوب أفريقى بطل أفريقيا وأمريكا المكسيكى بطل الكونكاكاف وأوكلاند سيتى النيوزيلندى بطل أوقيانوسيا، إضافة الى كاشيما أنتلرز بطل الدورى اليابانى مستضيف البطولة.. نبدأ ببطل كوريا الجنوبية جيونبك الذى يخوض غمار كأس العالم للأندية بمعنويات عالية، فبفضل تتويجه القاري يريد فريق المدرب تشوي كانج تحقيق نتيجة أفضل من المركز الخامس عام 2006 حيث سيتجدد اللقاء بفريق كلوب أمريكا فى الدور ربع النهائي منالبطولة.. بينما يركز زيزو المدير الفني للريال اهتمامه على كأس العالم، غير أنه يتبوأ صدارة الدورى الأسبانى ويمتلك أوراق فنية ومهارية متميزة ورابحة تسمح للبطل الأسبانى ببلوغ منصة التتويج لكأس العالم للأندية.. أما صن داونز بطل أفريقيا فيأمل مسئوليه فى تقديم صورة جيدة لكرة القدم الأفريقية ويملك من المقومات الفنية قدرا كبيرا من المواهب والمهارات للاعبية الذين قدموا بطولة رائعة فى قاراتهم السمراء ويتطلعون بالسير على نفس النهج فى البطولة العالمية للأندية خاصة وأنها تعد المشاركة الأولى لهم فى هذا المحفل الكروى العالمى.. أما أتليتكو الكولومبى فتمثل المشاركة فى كأس العالم للأندية 2016 فرصة كبيرة للثأر بالنسبة لنادي ناسيونال بعد خسارته منذ 27 عاماً نهائي كأس إنتركونتينتال ضد ميلان فى الدقيقة 119 من الوقت الإضافي. وليس هناك أدنى شك أن كلوب أمريكا، الفريق المكسيكي الأكثر تتويجاً بالبطولات المحلية (12)، يعشق اليابان، فقد كانت بلاد الشمس المشرقة شاهدة فى مناسبتين على مشاركة كتيبة النسور فى كأس العالم للأندية.. أما أف سى أمريكا وكاشيما اليابانى من المنتظر ان يقدموا اداء متوسطًا فى ظل المنافسة الشرسة بين الأندية المشاركة فى مونديال العالم باليابان.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.