رئيس القطاع الدينى فى حواره لــ «الأهالى»: الأوقاف تشرف على 27 معهداً.. وغير ذلك مسئولية الأزهر

الخطاب الدينى تم تجديده باقتصار المساجد على العبادة.. وتم الانتهاء من ملف خطباء المكافأة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 3 يناير 2017 - 7:52 مساءً
رئيس القطاع الدينى فى حواره لــ «الأهالى»: الأوقاف تشرف على 27 معهداً.. وغير ذلك مسئولية الأزهر

ما الدور الذي قامت به وزارة الأوقاف لتجديد الخطاب الديني، وماذا جرى بشأن خطباء المكافأة، فضلا عن أحكام السيطرة على المساجد، وعدد المعاهد الأزهرية التي تشرف عليها الأوقاف، وبعض المشكلات المتعلقة بالعاملين، وإشكاليات “نقابة الأئمة” وللإجابة على هذه الأسئلة وغيرها التقت “الأهالي” مع الشيخ “جابر طايع” نائب وزير الأوقاف ورئيس القطاع الديني، لتحليلها.

■ فى البداية ما الذي فعلته وزارة الأوقاف بشأن خطباء المكافأة؟
■■ خطباء المكافأة قدمنا لهم مسابقة ليتم تعيينهم ومن تخطى فيها سوف يخضع لتدريبات تؤهله على الخطابة بشكل جيد وبعد ذلك يتم تعيينه، ولكن من رسب ليس لدينا ما نقدمه لهم إلا أن يصبحوا خطباء بالمكافأة فضلا عن رفع راتبهم من 140 إلى 300 جنيه وليس بوسع الوزارة أن تفعل أكثر من ذلك.
■ هذا الراتب لم يفعل شيئا فى هذه الظروف.. فهم ليس لديهم مصدر رزق سوى هذه الوظيفة؟
■■ الخطباء يلقون خطبة الجمعة 20 دقيقة فقط، ويقدر ذلك بـــ 80 دقيقة فى الشهر وهي مدة عملهم، الذين يتقاضون عليها أجراً، ونحن تعاقدنا معهم فى البداية على هذا الأساس، وذلك عكس الإمام الذي يباشر عمله ويتواجد باستمرار فى المسجد ويؤم بالناس ويلقي الخطب والدروس.
■ علمنا من الخطباء أن وزارة المالية خصصت ثلاثة الاف درجة وظيفية لوزارة الأوقاف فقط؟
■■ القضية ليست فى وجود عجز للأئمة، ولكن أنهم غير مؤهلين، ولم يجتازوا الامتحانات، وقد انتهت الوزارة من هذه الأزمة بنجاح البعض ورسوب البعض الأخر.
الخطاب الديني
■ بعد أن دعا الرئيس السيسي لتجديد الخطاب الديني منذ ثلاث سنوات.. ماذا فعلت وزارة الأوقاف لكي تلبي هذا النداء؟
■■ منذ ثلاث سنوات والوزارة بدأت فى التجديد، فالمساجد والزوايا حاليا ليست كالعهد السابق “الإخوان”، فكانت هناك معارك دائما كثيرة تدار فى المساجد على مرأى ومسمع جميع الناس ولم تحدث حاليا، علاوة عن انتقائية الموضوعات التي يلقيها الأئمة لتجديد الخطاب فى جميع المحافظات، وتشديد الوزارة على منع الحديث فى السياسة واقتصارها على الدعوة فقط وفصلها عن أي خلافات تحدث على الساحة، فضلا عن وحدة الموضوعات التي تتناسب مع الريف والحضر.
■ ما الذي تسعى إليه الأوقاف لتقديمه خلال هذا العام؟
■■ تسعى لمزيد من الجهد والسيطرة على المساجد وحسمها أكثر من ذلك، لان بيوت الله لها قُدسية، خاصة وان الله سوف يحاسبنا عليها.
■ ما هي التحديات التي تواجه الخطاب الديني؟
■■ الأئمة الذين تم تعيينهم مسبقا دون مسابقة فهم غير مؤهلين نسبيا، ولكن الوزارة تقوم بدورها من خلال تأهيلهم بالدورات التدريبية الذين يتلقوها.
المساجد
■ أخر إحصائية لعدد مساجد الوزارة؟
■■ وصلت لــ110 آلاف مسجد وهي فى تزايد مستمر، وتزداد أيضا احكام السيطرة عليها، وأي مخالفة يتم التعامل معها بقدرها وحجمها.
■ يوجد فارق كبير فى عدد المساجد التي وصلت لــ 110 آلاف وعدد الأئمة التي لا تزيد عن 60 ألف إمام.. كيف يتم السيطرة على المساجد بهذا الفارق؟
■■ هناك خطباء تتم الاستعانة بهم من جامعة الأزهر والمشيخة، فضلاً عن وجود خطباء المكافأة، لكي نسد هذا العجز.
■ ما هي الإجراءات التي تقوم بها الوزارة فى حالة صعودها لغير المختصين؟
■■ بعد صدور قرار بتجريم الخطاب الديني لغير المختصين، منحت الوزارة الضبطية القضائية لمائة مسئول فى جميع محافظات الجمهورية لتحرير محاضر لمن يعتلي المنبر وليس لديه تصريح، واتخاذ كل الإجراءات القانونية ضده.
■ كيف تواجه الأوقاف خطباء السلفيين؟
■■ هناك تصاريح تستخرج لبعضهم بموجب شهادتهم الأزهرية، و”ياسر برهامي” واحد من الشخصيات الأزهرية الذي يتم التجديد له كل شهر، ولا يمكن منعه بأي حال من الأحوال ما دام ملتزماً بالخطبة وبالفكر الوسطي.
المؤسسات الدينية
■ لماذا لا يتم التنسيق بين مؤسستي “الأزهر والأوقاف” فيما يخص الحوار المجتمعي. وكل منهم يعمل بمعزل عن الأخر؟
■■ ليس صحيحا فالتنسيق موجود بالفعل، وإن المجلس الأعلى للأزهر احد أعضائه وزير الأوقاف “مختار جمعة” ويتم التنسيق بينهم، ولكن كلا منهما له نشاطه الخاص به.
■ بعض المؤسسات الدينية نجحت فى غزو التواصل الاجتماعي فهل تسعى الأوقاف لهذا الأمر؟
■■ نعم نحن لدينا موقع الكتروني يستقبل جميع المشكلات والمقترحات ويتم الرد عليها بشكل يومي، ووصل لـــ 7 ملايين زائر للصفحة.
■ هل لدى الوزارة نية أن تستعين بدعاة البدلة كأمثال “عمرو خالد ومصطفى حسني”؟
■■ الأوقاف لديها ما يكفيها من علماء، “أئمة وعاظ، وخطباء” وعليه الظهور بما يريده.
■ مشروع “إنشاء النقابة المهنية للائمة” يناقش حاليا فى البرلمان. ما هو موقف الوزارة من هذا المشروع؟
■■ ليس لدينا معلومات بشأن هذا الموضوع
وسائل الإعلام
■ هل لوسائل الأعلام تأثير على دور الوزارة الدعوي؟
■■ وسائل الإعلام بحاجة لتحديث وتجديد، لأنها تعرض المساوئ دائما بشكل متعمد، فضلا عن الأسئلة التي قد تثير جدلا واسعا فى المجتمع “فلان يطلق عليه شهيد طيب هيدخل الجنة ولا النار” وتستضيف دائما من يثيروا الجدل والتساؤل فى المجتمع.
■ لماذا لا تطالب الوزارة بقانون يمنع غير المختصين من الظهور الإعلامي؟
■■ إذا ظهروا بقنوات مملوكة للدولة تحق للأوقاف أن تمنعهم، ولكن غير ذلك ليس من اختصاصها، وهذا يتعارض مع الحرية، ولكن لابد من وجود حس وطني نابع من الإعلامي وليس بالضروري تحقيق ذلك بتكليف من المرؤوسين عليهم.
أئمة
■ يرى البعض أن أئمة الأوقاف بحاجة للتدريب على الفكر المستنير؟ ردك على ذلك؟
■■ الأوقاف لديها دورات تدريبية تعمل طوال العام، فنحن نسعى دائما لتحسين مستوى الإمام حتى يتواكب مع مستجدات العصر، وإذا كان هذا التدريب غير كاف نقبل الانتقاد ولا مانع لمزيد من الجهد.
■ يرى البعض أن خطبة الجمعة لابد وأن يختلف مضمونها فى القرى عن النجوع؟
■■ خطبة الجمعة تتحدث فى كل شئ يهم حياة الإنسان فى الريف والحضر وتشمل “الأخلاق، الأمانة، حسن المعاملة، بر الوالدين”، ولكن كيفية إلقاء الإمام للموضوع هي التي تختلف.
معاهد
■ كم عدد المعاهد الأزهرية التي تشرف عليها الأوقاف؟
■■ هي مراكز الثقافة الإسلامية ويبلغ عددها 27 معهدا فقط على مستوى الجمهورية، بحيث يوجد مركز فى كل محافظة.
■ ومتى تم تحديث المناهج التي تُدرس بهذه المعاهد؟
■■ تم تحديثها هذا العام بوضع مناهج جديدة تحت اشراف عمداء الكليات الشرعية بالجامعة.
السيطرة
■ رغم حملات الوزارة فى المحافظات على مكتبات المساجد.. نرى عودة للكتب السلفية. لماذا؟
■■ يحاول البعض اختراق المنظومة الفكرية والعلمية والدعوية للمساجد ببث هذه الكتب، والوزارة مستمرة فى الحملات والتفتيش.
■ لماذا تخضع بعض المساجد بمحافظة الإسكندرية للسيطرة السلفية؟
■■ ليس صحيحا فالتقارير الصادرة من مديرية الإسكندرية ومن الجهات الأمنية توضح عكس ذلك، فالأوقاف لم تسمح بذلك فى مساجدها.
■ وفيما يخص مساجد كرداسة وناهية؟
■■ نحن نسعى لتكملة المنظومة بالمتابعة والسيطرة، ولكن هذه المناطق تحديدا تحتاج مزيدا من السيطرة والاجتهاد، لان نسبة سيطرة الأوقاف عليها ليست مائه بالمائة.
تسويات وظيفية
■ أخر ما تم بشأن التسويات الوظيفية للعمال فى الوزارة؟
■■ نحن نقوم الآن بعمل مسابقة للتسوية من عامل أو مؤذن أو مقيم شعائر، حاصل على ليسانس أصول دين أو شريعة ويتم تسويته بهذا المؤهل لإمام لان الوزارة بحاجة إليهم، وذلك من خلال إخضاعه لامتحان تحريري وشفوي.
■ وفيما يخص المنتدبين فى المديريات؟
■■ سوف يتم خلال الأيام المقبلة مسابقة لهم تشترط القبول لخريجي تجارة وحقوق فقط، لان الوزارة بحاجة إلى محاسبين ومراجعين، وغير ذلك لم يتم تسويته، لان الوزارة ليست بحاجة إليهم.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.