محافظ القليوبية يقوم بجولة تفقدية للمشروعات بمدينة شبرا الخيمة

65

القليوبية رشاعبداللاه
قام اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية اليوم بجولة تفقدية بمدينة شبرا الخيمة لتفقد المشروعات الجاري تنفيذها بالمدينة بنطاق حي غرب وشرق شبرا الخيمة بالإضافة إلى تفقد شوارع المدينة ومتابعة منظومة النظافة ورفع القمامة من الشوارع, فضلا عن دراسة المشكلات التي تعاني منها المدينة ودراسة الملفات الهامة التي سيتم التعامل معها خلال الفترة المقبله لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين بمدينة شبرا الخيمة.
رافق المحافظ خلال جولته نجوى العشيري رئيس حي غرب شبرا الخيمة والدكتور بكر عبد المنعم رئيس حي شرق شبرا الخيمة وكل من الدكتور صلاح حسب الله والدكتور نضال السعيد و السيد حماد و عبد السلام الخضراوي أعضاء مجلس النواب عن دائرة شبرا الخيمة، والمهندس مصطفى مجاهد رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى والمهندس محمد اسماعيل مدير مديرية الطرق والدكتور حمدى الطباخ وكيل وزارة الصحة و أشرف قربة مدير إدارة النظافة والتجميل بالمحافظة كما رافق سيادته الأجهزة التنفيذية بالمحافظة والإدارات المعنية بالمتابعة والتفتيش المالي والإداري والمكتب الفني.
وبدأ محافظ القليوبية جولته بتفقد كوبري الشرقاوية الجاري إنشاؤه بمنطقة الشرقاوية بحي غرب شبرا الخيمة والذي تم الانتهاء من 70% من أعماله, ويهدف مشروع إنشاء الكوبري إلى ربط مناطق بيجام والسلخانة وحوض العمدة والتعاون وقرى ميت نما ومنطي بالطريق الزراعي، وميدان المؤسسة في الإتجاهين .
ويساهم الكوبري الجديد “الشرقاوية” العلوي في تيسير الحركة المرورية للمواطنين بحي غرب شبرا الخيمة وإنهاء مشكلة التكدس المروري التي كان يعاني منها أبناء المنطقة منذ سنوات طويلة ويخدم قطاع كبير من مناطق محافظة القليوبية خلف السكة الحديد وخاصة منطقة الشرقاوية، وتبلغ تكلفة الكوبري ٢٠٠ مليون جنيه ويبلغ عرضه ٩ متر ويشمل ٢ حارة مرورية لكل اتجاه ويبلغ طول الكوبري للاتجاه القادم من ميت نما إلى الطريق الزراعي ٦٧٠ متر ويبلغ طول الكوبري في الاتجاه القادم من الطريق الزراعي إلى ميت نما ٦٠٠متر. وقد شدد السيد المحافظ على سرعة إستكمال الأعمال حتى يتم التخفيف على المواطنين وانهاء أي تكدس مروري .
وتابع الهجان جولته بتفقد مستشفي الناس للأطفال الخيري الجديد بحي غرب شبرا الخيمة شديدة الكثافة السكانية, والذي يعد أكبر المراكز الطبية المتميزة على مستوى المنطقة العربية وأفريقيا والشرق الأوسط مما يجعل هذا صرحا طبيا عملاقا تزهو به مصر كلها اذ تعد نموذجا مشرفا للشراكة بين المجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة لخدمة المواطن حيث تبلغ طاقتها الاستيعابية حوالي ٦٠٠ سرير، كما تضم المستشفى 10 غرف للعمليات و140 وحدة رعاية مركزة و4 وحدات للقسطرة القلبية و48 عيادة خارجية وبها أحدث الأجهزة الطبية العالمية من بينها أجهزة الأشعة المقطعية متعددة المقاطع ويعتبر هذا الجهاز الأول من نوعه في مصر ويتميز بسرعته الفائقة في تصوير أشعة قلب الأطفال وحديثي الولادة بجرعة محدودة جدًا لتقليل مخاطر التعرض الإشعاعي حماية للأطفال الصغار وصحتهم وأيضًا للجهاز قدرة فائقة على تقديم صور شديدة الوضوح والدقة للقلب والأوعية الدموية، كما تفخر المستشفى بأنها فتحت أبوابها لخدمة جميع المرضى بالمجان، حيث بدأت نشاطها وخدماتها في مبنى أمراض وجراحة القلب للأطفال أولا حيث تتسبب هذه الأمراض في وفاة العديد من الاطفال في جمهورية مصر العربية فضلا عن وجود قائمة انتظار طويلة لهذه الجراحات. ، وتأمل المستشفى في سد الفجوة ما بين أعداد الأطفال المصابين بأمراض القلب وبين الحالات التي يتم علاجها حاليًا من قِبل الهيئات والجهات الطبية المختلفة وذلك إيمانًا من فريق المستشفى بحق كل طفل في الحياة بصحة وقلب سليم، ومن الجدير بالذكر بأن العيادات الخارجية بدأت بالفعل في أستقبال أوراق الحالات لبحثها وتحديد موعد دخولها.
كما تفقد محافظ القليوبية خلال زياته اليوم لمدينة شبرا الخيمة قصر محمد علي وذلك للوقوف على آخر مستجدات أعمال الترميم وإعادة تأهيل القصر والتي تتم بمعرفة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والتي تقوم الآن بعمل البنية التحتية للقصر والتي تعاني الكثير من التلف.
جدير بالذكر أن تكلفة ترميم وإعادة تأهيل قصر محمد على بشبرا الخيمة تبلغ 194 مليون جنيه وتنقسم إلى كشك الفسقية 155 مليون جنيه، بالإضافة إلى تكلفة اعادة ترميم كشك الجبلاية 39 مليون جنيه، وأنه من المنتظر فتح القصر في 30 يونيو 2020.
واكد المحافظ أن أعمال الترميم تتم على أعلي مستوى من الدقة والجودة وذلك من خلال مجموعة كبيرة من علماء الآثار العاملين في ترميم القصر مشيرا أن القصر تم ترميمه بالكامل لتشمل الأساسات والدهانات وتدعيم الأسقف لإعادته على الصورة الأثرية التي كان عليها, فضلا عن تطوير محيط القصر حيث تم عمل دراسة تم عرضها على مجلس الوزراء لإستغلال منطقة الحدائق عن طريق إقامة أنشطة ثقافية وإقامة مناطق للرسم والقراءة فضلا عن إنشاء أماكن للكافيهات والمطاعم وذلك بهدف تنشيط السياحة بالقصر والإستفاده منه.
وأضاف سيادته انه سيتم إنشاء مرسى سياحي للبواخر السياحية حتى يتسنى للسائحين زيارة القصر عن طريق الرحلات النيلية، مشيرا أن قصر محمد علي يعد تحفة معمارية فريدة جاري العمل به على قدم وساق للإنتهاء من تطويره في أقرب وقت.
واستكمل محافظ القليوبية جولته بتفقد مستشفى ناصر العام بشبرا الخيمة الجاري تطويرها ورفع كفاءتها بإجمالي 65 مليون جنيه حيث تم تطوير جميع الأقسام الداخلية والعمليات والاستقبال والطواريء والعناية المركزة وتعديل أنظمة الحريق والسلامة الأمنية، حيث تفقد سيادته الاستقبال والعيادات واطمأن على المرضى وتوافر الأدوية والمستلزمات الطبية، كما أعطى المحافظ تعليماته لمدير المستشفى بالعمل علي راحة المرضى وحسن معاملتهم وتهيئة الجو المناسب لهم والذي يساعد على سرعة الشفاء ، ووجه بسرعة إنهاء المفروشات الطبية والأجهزة والمعدات لافتتاح الجزء الذي يتم تطويره في المستشفى خلال أقرب وقت ممكن لتلبية احتياجات المواطنين.
كما تفقد محافظ القليوبية محطة صرف صحي أم بيومي بحي غرب شبرا الخيمة بقيمة 70 مليون جنيه والمنتظر افتتاحها خلال الفترة المقبلة لإنهاء مشكلة الصرف الصحي بالمنطقة بالكامل, حيث حرص سيادته على تفقد المحطة لإنهاء المشكلات التي تعوق تسليمها ودفع الأعمال بها، وجدير بالذكر أن المحطة تقع علي مساحة 800 متر مربع وتعمل بطاقة إجمالية 150 ألف متر مكعب في اليوم وبعد تسليمها سيتم القضاء على مشكلة الصرف الصحي بمنطقة أم بيومي بالكامل.
كما تفقد بدء أعمال جهاز الخدمة الوطنية( الشركة الوطنية لتنمية وإنشاء الطرق) لتطوير شارع 15 مايو بحي شرق شبرا الخيمة وإنشاء محطة تموين سيارات تابعة لجهاز الخدمة الوطنية وإنشاء مجمع ومول تجاري حيث أعطى المحافظ تعليماته بالتنسيق والتعاون بين كافة الأجهزة لتذليل العقبات لتنفيذ المشروع في أقرب وقت.
كما تفقد موقف سيارات مسطرد الذي تم تطويره من قبل جهاز الخدمة الوطنية وتم تشغيله وأصبح من المواقف الحضارية التي يوجد بها جميع الخدمات التي يحتاج إليها المواطنين, فضلا عن إنهاء التكدسات المرورية التي كانت تسببها المواقف العشوائية بالمنطقة.
كما تفقد المحافظ أيضا المحطة الوسيطة لجمع القمامة بحي شرق شبرا الخيمة والتي تبلغ مساحتها 7200 متر مسطح، وتنقل 2000 متر مكعب يوميا من القمامة وبلغت تكلفتها 24 مليون جنيه بالتعاون مع وزارة البيئة، وتستوعب تخزين يوميا 25 ألف متر مكعب، ويوجد مقترح باستغلال المحطة في فرز المخلفات وكبسها قبل نقلها مما يقلل مرات النقل ويوفر الجهد والتكاليف ويتيح لها إعادة تدوير المخلفات مما يعود بعائد مادي جيد على المحافظة, وسوف يتم افتتاحها خلال وقت قريب وستقضي المحطة علي مشكلة القمامة تماما

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق