الوحدة المحلية بشبين الكوم تهدد 20 اسرة بالطرد من المساكن الشعبية بقرية مليج

209

تتقدم 20 أسرة تعيش بالمساكن الشعبيه بمدخل قريه مليج التابعه للوحدة المحليه لمركز ومدينه شبين الكوم باستغاثه عاجله لمحافظه المنوفيه ولرئيس مجلس الوزراء وذلك بعد تلقيهم انذارات عاجله من قسم الايرادات بالوحده المحليه بمليج بالاخلاء الاداري
يقول احمد محمد حمد عامر “بالمعاش”: نحن نسكن هذه الشقق منذ 40 عاما عندما اقامت الوحده المحليه بالقريه 4عمارات بموجب عقود ايجار انتفاع بنظام المشاهره والشقه عباره عن غرفتين بايجار بسيط حسبما حددت لجنه الايجارات التي حددها القانون في ذلك الوقت القيمة الإيجارية لمساكن مجالس المدن والقرى
وتضيف امال علي سليمان “أرملة “: فوجئنا منذ ايام بإخطارات من الوحده المحليه بمليج باستدعائنا لابلاغنا بقرار الوحده برفع القيمه الايجاريه الي 250 جنيه وهي قيمه مبالغ فيها جدا لهذه المساكن القديمه ولا نستطيع الوفاء بالقيمه الايجاريه الجديده لان كل ساكني هذه المساكن حاليا وبعد طوال هذه السنوات بالمعاشات او ارامل وتهددنا الوحده المحليه بالاخلاء الادارى من الشقق ولكن اين سنذهب وليس لنا مأوى اخر لنا واولادنا ولا نستطيع تدبير مسكن بديل وقد انهكنا الزمن بالامراض والشيخوخة
ويكشف امين هاشم البطاوي بالمعاش ان الوحده المحليه تطالبنا بالتوقيع علي عقود جديده و لمده سنه واحده بقيمه ايجاريه 250 جنيه و قابله للزياده السنويه واضاف انا ظروفنا الماليه والاجتماعيه الحاليه تحول دون الوفاء بالايجار الجديد فهل يكون الطرد والاخلاء الاداري مصيرنا بعد خدمه بلدنا بعد هذا العمر الطويل
يؤكد المهندس محمد عبد الغفار العيسوي ان السكان طوال هذه السنوات لم يحدث منهم اي اخلال بشروط ترخيص انتفاعهم بهذه المساكن و يسددون المستحقات المطلوبه منهم مثل الكهرباء والمياه والغاز بانتظام كما يحافظون على سلامه الشقق وانفقوا عليها الكثير فى الصيانه و الترميمات وتساءل العيسوي ماذا تستفيد الدوله من طرد هؤلاء السكان في الشارع وليس لهم مسكن بديل ويطالب العيسوي نيابه عن الاهالي محافظ المنوفيه النظر في التماسهم باستمرار القيمه الايجاريه كما هي عليه او زيادتها زياده طفيفه يستطيعون ادائها خاصة ان ظروفهم المعيشيه و الاجتماعيه حاليا صعبة وأغلبهم مسنين و اصحاب امراض مابين معاشات وارامل ولا يحتملون اي زياده جديده

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق