اورنچ مصر تتعاون مع جمعية “الأورمان” لتنفيذ حزمة مبادرات متنوعة

ضمن سلسلة حملات مجتمعية لمساندة آلاف المصريين في ظل الظروف الحالية

63

قامت اورنچ مصر بتنفيذ حزمة مبادرات جديدة تستهدف دعم المجتمع المصري في ظل الظروف الحالية وذلك بالتعاون مع جمعية “الأورمان” لتدشين 3 حملات متنوعة تشمل المساهمة في تأسيس قسم أطفال جديد بمستشفى شفاء الأورمان في الأقصر، وتزويد مستشفى حميات العباسية بمستلزمات وأجهزة طبية متطورة، وتضمنت مبادرة لتوزيع لحوم الأضاحي على مئات الأسر في قرى مصر الأكثر احتياجا.

تأتي المبادرات الجديدة في إطار سلسلة مكثفة من حملات المسئولية المجتمعية التي أطلقتها اورنچ بمشاركة قوية من موظفي الشركة لمساندة المصريين ودعم جهود الدولة المصرية منذ بداية ظهور فيروس كورونا في مصر.

وتضمنت المبادرة الأولى المساهمة في إدخال فرحة عيد الأضحى إلى منازل مئات المصريين الأكثر احتياجا في قرى العياط وأطفيح والصف والبرميل والأخصاص وناهيا البلد وذلك من خلال التبرع لشراء عجول وذبحها وتوزيع لحومها خلال أيام العيد بما يمثل مساندة جديدة ضد الأضرار المادية التي تتحملها تلك الأسر نتيجة تداعيات فيروس كورونا وكذلك المساهمة في إدخال السرور عليهم وتحويل حياتهم إلى الأفضل.

أما المبادرة الثانية، فتشمل المساهمة في إنشاء قسم الأطفال الجديد بمستشفى شفاء الأورمان وهو أول وأكبر مستشفى للسرطان في مدينة الأقصر بصعيد مصر، ويوفر أعلى مستوى من الرعاية الصحية المتخصصة والمتكاملة بالمجان لمرضى الأورام من الأطفال والبالغين.

ومن جانبها، قررت “الأورمان” وضع لافتة باسم موظفي اورنچ على جدار المستشفى، تقديرا للمساهمة الكبيرة من الشركة وموظفيها في هذا المشروع الإنساني الضخم.

وفي المبادرة الثالثة، تقوم اورنچ بإمداد وتزويد مستشفى حميات العباسية بمستلزمات وأجهزة طبية متطورة، وتعد هذه المستشفى من أكثر المستشفيات التي استقبلت حالات كورونا في مصر.

وبهذه المناسبة، أعربت هالة عبد الودود، مدير قطاع العلاقات العامة والمسئولية المجتمعية عن سعادتها بإطلاق اورنچ مصر لهذه السلسلة الجديدة من المبادرات لمساندة الفئات غير القادرة والمشاركة في تحمل أعباء المجتمع والتعاون مع شريك له تاريخ طويل ومتميز في أعمال الخير مثل جمعية “الأورمان” لضمان وصول التبرعات إلى الأكثر استحقاقا في مصر.

وأضافت: “نشعر بالفخر  بمساهمة الموظفين بشكل فعَّال ومثمر في جميع النشاطات المجتمعية وخاصة خلال الأزمات التي تمر بها البلاد الأمر الذي يسهم في ترسيخ ثقافة العمل التطوعي، بالإضافة إلى تنمية حس المشاركة المجتمعية بين موظفي الشركة والمجتمع”.

واختتمت قائلة: “منذ بداية أزمة فيروس كورونا في مصر، عملت اورنچ مصر في عدة مسارات متوازية لدعم المصريين اقتصادياً وصحياً واجتماعياً حيث أطلقنا مبادرات مختلفة تشمل توزيع الأغذية والتبرعات المادية والأجهزة الطبية والمستلزمات الوقائية للأطباء، كما عملنا على تجهيز مستشفيات الحجر ودعمها فنياً ومادياً ولازال لدينا الكثير لنقدمه للمجتمع المصري في هذه المحنة حتى مع  تناقص أعداد المصابين يومياً”.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق