المدرسة الرمانسية في الفن التشكيلي

يسر جريدة الأهالي أن تقدم لقرائها صفحة إبداعات تواكب الحركة الأدبية المعاصرة في مصر و العالم العربي و الترجمات العالمية ..وترحب بأعمال المبدعين و المفكرين لإثراء المشهد الأدبي و الانفتاح على تجاربهم الابداعية..يشرف على الصفحة الكاتبة و الشاعرة/ أمل جمال . تستقبل الجريدة الأعمال الابداعية على الايميل التالي: Ahalylitrature@Gmail.Com

38

امل جمال

ظهرت المدرسة الرومانسية في الفن التشكيلي في أواخر القرن الثامن عشر و أوائل القرن التاسع عشر. وأعتمدت على العاطفة والخيال. و لهذا نجد لوحاتها مليئة بالعواطف و الاحاسيس التي تثير العاطفة أو المشاعر الوطنية أو الطبيعة الخلابة و المشاهد الدرامية. اتسمت ألوانها أيضا بالقوة و الحياة .

من أشهر فنانيها (فرديناند فيكتور أوجين ديلاكروا) و ( تيودور جيركو) من أشهرلوحات ديلكروا لوحة ( الحرية تقود الشعب) التي صور فيها فرنسا على أنها امرأة ترفع علما و معها الشعب في حالة ثورة.و لوحة(نساء جزائريات).

أما جيريكو فأشهر لوحاته هي ( غرق السفينة ميدوزا) التي تصور صراع الانسان مع الطبيعة. و هي تصوير لغرق السفينة ميدوزا التي تحطمت و غرق جميع ركابها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق