شعر … كأس الصّحو

يسر جريدة الأهالي أن تقدم لقرائها صفحة إبداعات تواكب الحركة الأدبية المعاصرة في مصر و العالم العربي و الترجمات العالمية ..وترحب بأعمال المبدعين و المفكرين لإثراء المشهد الأدبي و الانفتاح على تجاربهم الابداعية..يشرف على الصفحة الكاتبة و الشاعرة/ أمل جمال . تستقبل الجريدة الأعمال الابداعية على الايميل التالي: Ahalylitrature@Gmail.Com

249

 

أسامه سليمان/ أمريكا
وقلتُ لها:
صحافُ السُّكْرِ صامتةٌ ، وكان الخمرُ – حين الحُبِّ – منعتقا
فقالت: ليسَ من خمرٍ
سكِرنا قبلَ موعدِهِ
وما كان الذي أوهِمتَهُ
– إذ ذاكَ-قد خُلِقا
فقلتُ لها : الهوى !!!
قالت: وذاك الوهمُ
عينُ الوهمِ خيطٌ
بين مُخْتلِفينِ
يلتقيانِ ظنّاً
ثمّ عند الصحوِ
يكتشفانِ أن الخيطَ قد خَلِقا
وماذا عن حكايتنا ؟
فقالتْ
محضُ أقوالٍ و حرفٌ يقتفي حرفاً
وأصواتٌ
تبدّدُ في الأثيرِ
وقصةٌ يزهو بها راوٍ
وينساها
إذا ما غيرها ائتَلقا
وقلتُ : الليل إذ أرعى غزالاتِ الهوى والشوقِ
أخدع بحره برسوم أسماك على صدرِ الوسادةِ
مبحراً في موجَهُ
أرقاً
…. وأشعاري؟
فقالت :محضُ إيقاعٍ
سكبتَ الليلَ
والحبرُ الذي شكّلته حرفاً
كما الحبرِ الذي اندلقا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق