مصر تستورد خضراوات بـ 6.1 مليار جنيه وفواكه وأثمار بـ 5.6 مليار

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 1 نوفمبر 2017 - 12:24 مساءً
مصر تستورد خضراوات بـ 6.1 مليار جنيه وفواكه وأثمار بـ 5.6 مليار

تقرير: محمد صفاء الدين

المؤتمر الوطنى الدورى للشباب “رؤية مصر 2030” الذي انعقد مؤخرا كشف مجموعة من الكوارث التي تتعرض لها الزراعة المصرية..فمنذ قديم الأزل ارتبطت مصر وحضارتها بالزراعة، وابتكر المصري القديم الآلات الزراعية وآلات الري، الهوية المصرية التي ارتبطت بنهر النيل هي هوية زراعية منذ عهد قدماء المصريين، وعزز الرئيس الراحل جمال عبد الناصر هذه الفكرة بإصدار قانون الإصلاح الزراعى الأول فى 9 سبتمبر 1952، وحددت المادة الأولى الحد الأقصى للملكية الزراعية بـ 200 فدان للفرد، وقرر القانون توزيع الأراضي الزائدة على صغار الفلاحين بواقع 2 إلى 5 أفدنة، على أن يسددوا ثمن هذه الأراضي على أقساط لمدة ثلاثين عاما، كما تم إنشاء الجمعيات الزراعية فى كل قرى مصر.. استطاعت مصر فى عهد عبد الناصر أن تحقق الاكتفاء الذاتى من كل محاصيلها الزراعية ماعدا القمح الذى حققت منه 80% من احتياجاتها، وفى عام 1969، وصل إنتاج مصر من القطن إلى 10 ملايين و800 ألف قنطار، وهو أعلى رقم لإنتاج محصول القطن فى تاريخ الزراعة المصرية على الإطلاق، كما وصلت المساحة المزروعة من الأرز فى مصر إلى ما يزيد على مليون فدان وهى أعلى مساحة زرعت فى تاريخ مصر.
مصر المستوردة
وتحولت مصر من دولة زراعية منتجة لاحتياجاتها إلى دول مستوردة لكثير من السلع الأساسية حيث رصد تقرير صادر عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء تحت مسمي واردات وصادرات مصر 2016، أن مصر استوردت خلال عام واحد فقط خضراوات بـ 6.1 مليار جنيه، و استوردت فواكه وأثمار بـ 5.6 مليار جنيه.. وتستهدف مصر استيراد نحو 6.2 مليون طن من القمح للعام المالي الحالي 2017/2018، وذلك بعد عدم تحقيق المطلوب من القمح المحلي الذي حصلت عليه مصر 3.4 مليون طن فى حين أن استهلاك مصر من القمح 9.6 مليون طن سنويا.. وفى السكر بحسب آخر الإحصائيات إن إنتاج مصر من سكر القصب والبنجر، بلغ حوالى 2.2 مليون طن، من إجمالى الاستهلاك المحلى من السكر الذي بلغ نحو 3.1 مليون طن سنوياً، وتستورد مصر حوالى 900 ألف طن من السكر لسد احتياجاتها فى الموسم الواحد.. وبحسب وزارة التموين تستورد مصر 97% من زيت الطعام المرتبط بسعر الدولار الذي سجل فى الفترة الأخيرة 17.60 جنيه فى ظل اعتماد الصرف على سياسة العرض والطلب التي أقرها البنك المركزي منذ تعويم العملة المحلية فى 3 نوفمبر 2016.
القطن
وفى المؤتمر الوطنى الدورى للشباب “رؤية مصر 2030” قال الدكتور عبد المنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، إن العام الماضى 2016 شهد زراعة أقل نسبة من القطن فى مصر منذ دخوله البلاد فى عهد محمد على، بنسبة بلغت 129 ألف فدان، مشيرًا إلى أن الوزارة لديها خطة لزراعة نصف مليون فدان قطن عام 2018.. وأكد أن هناك عدة محاور للنهوض بالزراعة فى مصر، من بينها تغيير نوعية قصب السكر المزروعة لضمان جودتها، و إنشاء 25 صومعة بمعدل مليون ونصف طن للواحدة للحفاظ على القمح بصورة آمنة وصحية وتقليل نسبة الفقد، وتوفير 340 مليون دولار من استيراد الذرة الصفراء، وزيادة مساحة المزروع من بنجر السكر لتقليل فجوة السكر.
المستورد
يري الدكتور عادل عامر، مدير مركز المصريين للدراسات السياسية والقانونية والاقتصادية والاجتماعية، أن الفلاح المصري على أتم استعداد لأن يزرع سطح بيته إذا وجدت الإدارة التي تقدر جهوده، فالأسعار التي تتحكم فيها الحكومة يراها الفلاح سخرية منه ومن جهده، إذ يشتري الأخير أسوأ أنواع القمح بأغلى الأسعار، وعندما تشتري منه الدولة محصوله وهو من أجود الأنواع تبخسه حقه.. وأضاف «عامر» أن الفلاح المصري على عكس دول العالم أجمع يواجه العديد من المشاكل التي تجعله ينصرف عن زراعة القمح، أن عمليات التوريد قاسية جدا لان سياسة وزارتي الزراعة والتموين تعمل على قتل زراعة القمح المحلي لصالح المستورد، الفلاحون عانوا من عدم توفر الشون بالمدن والمراكز مما اضطر المزارعين لتحمل أعباء مالية جديدة.. وأشار إلى أنه يجب تفعيل قانون عدم استيراد القمح من الخارج لتوفير الشون والصوامع والهناجر اللازمة لاستقبال المنتج المحلي، حيث أن الزراعة فى مصر بصفة عامة تمر بأسوأ فتراتها لأسباب أبرزها تناقص المساحات الزراعية لصالح قطاع البناء، وندرة مياه الزراعة القادمة من نهر النيل، فضلا عن بدء تناقص مخزون المياه الجوفية، وارتفاع تكاليف مدخلات الإنتاج من أسمدة ومبيدات وغيرها.
مبيدات مقلدة
أما فيما يخص المبيدات المقلدة قال، مدير مركز المصريين للدراسات، أن هناك كثيرا من المصانع التي تعمل دون ترخيص والتي يتم اكتشافها بمحض الصدفة تتفنن فى تقليد أنواع المبيدات الخاصة بـ ماركات الشركات العالمية وطبقا لما ينشر من تقارير ومحاضر الضبط التي يحررها مفتشو وزارتي التموين والزراعة وطبقا لتقارير منظمة الفاو تصل نسبة المبيدات المقلدة على مستوى العالم إلى 76% من حجم المبيدات المتداولة بالأسواق.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.