فى الساحة: البذخ الإعلامى المستفز ؟!

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 11:04 مساءً
فى الساحة: البذخ الإعلامى المستفز ؟!

انتخابات على صفيح ساخن.. «وصف مقتضب».. لما تشهده الأندية المصرية هذه الأيام من منافسات وصراعات بين المرشحين لمجالس الإدارة، بينهم نسبة غير قليلة تثير التساؤل عن الدوافع الحقيقية غير المعلنة للإقدام على خوض هذه التجربة بعيدا عن شعار العمل التطوعي.. فى ظل ما يتكلفه المرشحون من أموال باهظة للصرف على مختلف وسائل وأساليب الدعاية.
ربما تكون انتخابات النادي الأهلي التي واصل الكتابة عنها هي الأكبر والأضخم فى حجم هذه الظاهرة اللافتة للانتباه وبهذا الأسلوب غير المألوف فى تاريخ انتخابات النادي العريق.. والتي تشهد كذلك هذا الكم المثير للاشمئزاز من حملات التشكيك والاتهامات والتصريحات المضادة مدفوعة الثمن فى كبرى الصحف القومية وبعض الصحف والمجلات الخاصة فى ظل هذا الصخب المستهدف فيه أعضاء الجمعية العمومية أصحاب الحق الانتخابي باعتبارهم أصحاب الكلمة الأخيرة الفاصلة أمام صناديق الاقتراع الزجاجية « أحد مظاهر الشفافية « لمنع القيل والقال.، وما كان يثار من لغط وشكوك أيام الصناديق الخشبية التي انقضى عصرها.
أعضاء الأهلي فى المقر الرئيسي بالجزيرة ويمثلون الجانب العقلاني الذي لا يستهان برأيه وتأثيره كرواد يترحمون على أيام الراحل الغالي صالح سليم الذي يظل «الغائب الحاضر» بمواقفه الشهيرة الحاسمة التي لن تنسى وستظل تجئ ذكراه العطرة، يتذكرون أحد تلك المواقف خلال أحد الانتخابات التي خاضها على مقعد الرئاسة ولم يلجأ فيها إلى مسايرة أغلب المرشحين فى سباق تعليق اللافتات الدعائية الخاصة بهم، معقبا بكلماته المهذبة عن تقديره لكل من أقدم على ترشيح نفسه لنيل شرف ثقة الجمعية العمومية من هذه الشخصيات المحترمة التي لا غبار على أحد منهم.. وأن غاب عنهم للأسف الشديد أن أعضاء الاهلي المحبين لناديهم ويتمسكون بالحفاظ على مبادئه وتقاليده يدركون أهمية اختيارهم لمن يحتاجهم من المرشحين.. وليس من يحتاجون هم للنادي من أجل الحصول على عضوية مجلس الإدارة.
هذه الكلمات باتت تتردد بقوة بين قدامى الأعضاء وأبناء النادي الذين تربوا فى أحضانه ومنهم من يفتخر أن تاريخ ميلاده بات يرتبط باليوم الذي أصبح من حقه الانفصال عن تبعية الأسرة ويصبح أحد الأعضاء العاملين له كل الحقوق ويعرف ما عليه من واجبات وللحديث بقية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.