محمد جمال الجارحى المرشح لعضوية مجلس الإدارة: لا أحد فوق الأهلى.. والنادى فوق الجميع

أعضاء قائمة محمود الخطيب يخططون لثورة إنشائية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 2 ديسمبر 2017 - 2:29 مساءً
محمد جمال الجارحى المرشح لعضوية مجلس الإدارة: لا أحد فوق الأهلى.. والنادى فوق الجميع

أكد محمد الجارحى المرشح لعضوية مجلس إدارة الأهلى تحت السن ضمن قائمة محمود الخطيب أن إطلاق اسم عائلة الأهلى على البرنامج الانتخابى للقائمة هو رسالة واضحة وصريحة أن الأهلى أسرة واحدة وأن هناك ترابطا بين الجميع سواء فى مدينة نصر أو الجزيرة أو الشيخ زايد، وأن هناك رفضا واضحا وصريحا للتصدي لأي محاولات لتمزيق الأهلى.. وشدد الجارحى على أنه لا يبحث عن مصلحة خاصة ولديه ما يستطيع تقديمه للنادى.. وقال الجارحى “ أنا عاشق للأهلى هذا الكيان الكبير وارغب فى خدمته”.
وأضاف الجارحى أن محمود الخطيب كان مهتما بشدة بأن تكون قائمته متنوعة الأعمار وأن يكون هناك كوادر جديدة مشيرا الى ان عمله الخاص لن يؤثر على وجوده فى مجلس إدارة الأهلى فى حالة ان وقع اختيار الجمعية العمومية على قائمة الخطيب مؤكدا ان فكرة العمل فى صمت لمصلحة النادى من اهم مميزات القائمة.. فالكل يعمل لمصلحة الأهلى مشيرا الى ان برنامج القائمة يهتم بالجميع سواء الأطفال، اوالشباب اوالاباء فالكل لهم حقوق وواجبات تسعى القائمة إلى تلبيتها، وذلك من خلال فكر استثمارى قوى الى جانب ان هناك إهتماما بالشباب فى البرنامج الانتخابى، من أجل خلق كوادر جديدة تكون قادرة على تحقيق الفارق للأهلى مستقبلا وحمل راية النادى الى جانب الاهتمام بذوى الاحتياجات الخاصة.
وأشار الجارحى الى ان قوة الأهلى الاستثمارية تتمثل فى الاستفادة بشكل اكبر من العلامة التجارية للنادى لضمان تنفيذ محاور البرنامج الانتخابى من خلال ايجاد خطط تمويلية لتنفيذ بنود البرنامج ومشروعاته المختلفة وهو ما ستقوم به لجنة اقتصادية تضم نخبة من ابناء الاهلى اصحاب القدرات الاستثمارية، نريد ان نعظم الموارد فى الفترة المقبلة من أجل تنفيذ الأفكار.
واختتم الجارحى تصريحاته مؤكدا ان الأهلى فى حاجة دائما لثورة إنشائية فى كل مكان داخل النادى سواء فى الجزيرة أو مدينة نصر أو الشيخ زايد وهذا من أهم المحاور التى تشغل بال أعضاء قائمة الخطيب، وهناك إستراتيجية متكاملة لقطاع النشاط الرياضى والألعاب المختلفة والاهتمام بكل عناصره من الناحية الفنية والمادية فضلا عن ضرورة الاهتمام الكبير بالجانب الصحى لكل شباب النادى.. وأضاف الجارحى: “أخلاق الخطيب وتواضعه كانت طريقاً لقلوب ملايين الأهلاوية من كل الأعمار”.. وواصل : “كل مجلس يسلم النادي للمجلس الذي يليه وقد عمل قصة نجاح، والأهلي له فضل على الكل، وهو أسهل مؤسسة يمكن التسويق لها”.. وتابع: “الناس تشعر أن هناك برنامجا قويا، وتجانسا فى القائمة، والقائمة تستطيع صناعة النجاح على أرض الواقع، وهذه هي أبرز مقومات قائمة الخطيب”.
وأكد “الجارحي” أن روح الفانلة الحمراء تظهر فى كل شئ، وتعني العزيمة والإصرار، وأن لا تقبل أن تكون غير رقم واحد.
وقال الجارحي : “تم تقديم مقترحات للخطيب بخصوص البرنامج الزمني ومدي توصيف أوجه القصور فى الخدمات بالنادي، وتم عمل ذلك وتجميع حلوله فى برنامج القائمة”.
وأضاف: “الخطيب أطلق على برنامج القائمة لقب عائلة النادي الأهلي، لأنها ستشمل جميع عائلات النادي”.. وواصل: “نجحنا فى إفساد الشائعات التي تم اطلاقها على قائمة الخطيب”.
وتابع: “تسريح لاعبين أو خفض راتب العاملين، هي اشاعات نعمل على افسادها”.. وشدد محمد جمال الجارحي على أن النادي الأهلي دائما ما يضرب المثل فى الديمقراطية.
وأضاف: “أرفض ما يدور بالساحة عن نية رجل الأعمال نجيب ساويرس لشراء النادي الأهلي، لأن الأهلي لا يباع ولا يشتري”.. وواصل: “نعلم جيداً قيمة مجلس إدارة النادي الأهلي الذي رشحنا أنفسنا من أجله”.. وتابع: “نسعي للدخول بالنادي الأهلي إلى مرحلة العالمية، ونتحرك فى أكثر من محور سياسي مع الحكومة من أجل خدمة الشباب” وسنعمل على استغلال ما أتاحه لنا قانون الرياضة الجديد الذي يسمح بالاستثمار الرياضي، للنهوض بالنادي الأهلي لإضافة استثمارية غير مسبوقة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.