جودة عبد الخالق فى كلية الاقتصاد والعلوم السياسية: اقتصاديون حرموا من جائزة نوبل بسبب الانتماء الفكرى

امرأة واحدة فقط حصلت على الجائزة حتى الآن

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 6:42 مساءً
جودة عبد الخالق فى كلية الاقتصاد والعلوم السياسية: اقتصاديون حرموا من جائزة نوبل بسبب الانتماء الفكرى

أكد الدكتور جودة عبد الخالق، وزير التموين الأسبق وأستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة، أن هناك علماء كبار كانوا يستحقون الحصول على جائزة نوبل، ولكنهم لم يحصلوا عليها من بينهم “ جوان روبنسون “، التي تزعمت مدرسة كمبرديج فى إنجلترا فى الخلاف مع كمبيردج أمريكا، وانحسم الخلاف بانتصار كمبيردج انجلترا ودرست الاقتصاد فى كلية girton.
وأشار خلال الحلقة النقاشية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، تحت عنوان «جائزة نوبل 2017 « إطلالة على الاقتصاد السلوكي»، إلى أنه من بين من كانوا يستحقون الحصول على الجائزة ولم يحصل عليها هو عالم الاقتصاد «هيمان مينسكي»، وهو من أصل روسي ساهم فى فهم وتفسير خصائص الأزمات المالية وأرجعها لخاصية التقلبات، بالإضافة إلى عالم الاقتصاد الفرنسي «طوما بيكيتي»، حيث تدور أبحاثة حول الثروة وعدم عدالة توزيع الدخل.
تخليدًا للذكرى
وأوضح، أنه تم إنشاء جائزة نوبل فى الاقتصاد عام 1968 فى الذكرى ألـ 300 لتأسيس بنك السويد المركزي، تخليدًا لذكرى ألفريد نوبل، وقد بدأ منحها سنويا منذ عام 1969وحتى عامنا هذا 2017، و يتم إعلان الفائز بها فى 8 أكتوبر، وكان مجال منحها من أواخر الستينيات وحتى أوائل التسعينيات فى التنمية الاقتصادية والتاريخ الاقتصادي والمالية العامة والرفاهية، مبينًا أن مجال منحها من أواخر التسعينيات وحتى اليوم فى الحوكمة وغيرها.. وتابع أنه فاز 6 أشخاص من جامعة شيكاغو بجائزة نوبل و 5 من جامعة برينتسون وانتسب الباقي إلى جامعات أمريكية، بالإضافة إلى 3 من جامعات المملكة المتحدة «كمبيردج واكسفورد ومدرسة لندن للاقتصاد»وجامعة فرنسا وإسرائيل وألمانيا، لافتا إلى أن تلك الجامعات حازت على تلك الجوائز بسبب انفتاحها على كل التيارات والتفكير المستقل وبعدها عن مجموعات المصالح وجوهر المسألة «إعمال العقل وليس النقل».
امرأة واحدة
وأوضح، أن نوبل رجل اقتصادي عاش فى القرن الـ 19 وقام بتخصيص جزء من ثروته الضخمة تذهب لعلماء الاقتصاد والفيزياء والطب والأدب وكل علم يخدم البشرية، مضيفًا أن علم الاقتصاد هو الوحيد من العلوم الاجتماعية التي يمنح فيه جائزة نوبل.
وأضاف «عبد الخالق»، أن الجائزة منحت فى الاقتصاد 49 مرة منذ 1969 حتى 2017، و بلغ عدد الفائزين بها 79 فائزًا « 25 جائزة تم منحها لفائز واحد، و 18 جائزة اشترك فيها فائزان و 6 جوائز اشترك فيها ثلاثة فائزين، كما أكد أن امرأة واحدة فقط حصلت على جائزة نوبل فى الاقتصاد حتى الآن، وهي «إلينور أوستروم» فى عام 2009، وهو ما يعكس ضعف تمثيل المرأة فى جوائز نوبل للاقتصاد وأكد، أن «إلينور أوستروم» ساهمت فى مجال الحوكمة الاقتصادية بشكل كبير، حيث أوضحت أنه بإمكان الأفراد المحليين الذين يشتركون فى استخدام الموارد الطبيعية المحلية كالمراعى والمصائد، إدارتها بكفاءة، دون الحاجة إلى تنظيم حكومي أو خصخصة.
تراكمية
ولفت إلى أن أمريكا بها 44 فائزًا، بالجائزة والمملكة المتحدة بها 7 فائزين بالجائزة وألمانيا بها فردان فازا بالجائزة، على الرغم من ضخامة اقتصادها، مضيفا أن التوزيع النسبي لأعمار من فازوا بجائزة نوبل من شريحة 60 لـ 64 سنة، فلم يحصل أحد تحت سن الـ 60، على الجائزة ولا حتى فى العلوم الأخرى فهي عملية تراكمية تأخذ وقتا طويلا.
وقال، إنه من ضمن الجامعات المنتسب إليها الفائزون، جامعة الإسكندرية، فهى الأولى ظهرت منذ 23 قرنًا، وتحديدا فى القرن الـ3 قبل الميلاد، مشيرا إلى أن هذه الجامعة تحرر مؤسسيها من محظورات السياسة والدين والجنس والعرق وتحتم العمل من أجل خدمة البشرة فقط، فالعالم الزائر لها أو الدارس بها لا يسأل إلا عن علمه،لا عن دينه ولا عن قوميته.
وأيضا جامعة الأزهر، حيث إنها تأسست عام 970 ميلادية، موضحًا أن الدراسة بها كانت تتم عبر آلية «العمود، الحلقة»، متابعًا، أن الجامعة كانت تهتم بالأفكار، فلا يوجد بها شيء اسمه المقرر.
انتماءات فكرية
ومن جانبها قالت الدكتورة شيرين الشواربي، وكيل كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة لشئون خدمة المجتمع والبيئة، إن الاقتصاديين فى مصر يحاولون تطبيق النظريات الاقتصادية الأجنبية على الحالة المصرية، لكنهم لم ينجحوا فى تطبيق هذه النظريات حتى الآن على مصر.
وأضافت، أن الحصول على جوائز نوبل يتحكم فيه الانتماءات الفكرية، هناك اقتصاديون عالميون حرموا من جوائز نوبل بسبب أفكارهم أو انتماءاتهم، مبينة أن الاقتصاديين المصريين لم يضيفوا أفكارا جديدة لعلم الاقتصاد العالمي، فكلية الاقتصاد والعلوم السياسية رشحت عددًا من أساتذتها لنيل جوائز الدولة فى الاقتصاد.
وأوضحت، أن علم الاقتصاد السلوكي الذي حصد جائزة نوبل العام الماضي، هو علم يجمع بين علم النفس والاجتماع وعلاقتهم بالاقتصاد، مشيرة إلى خطورة التفاوت بين توقعات الجماهير والواقع الذي يعيشونه بسبب الغلاء والبطالة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.