8 أحزاب سياسية تشكل الجبهة الشعبية لمواجهة الإرهاب

بنـــــــاء منظومــــــــة فكريــــة وســياسية وثقافيـــــة شـــاملة وعقــد سلسلة من المؤتمرات الشعبية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 - 6:52 مساءً
8 أحزاب سياسية تشكل الجبهة الشعبية لمواجهة الإرهاب


أعلنت أحزاب المعارضة تشكيل جبهة شعبية لمقاومة الإرهاب وشارك القياديان فى حزب التجمع نبيل زكي ومحمد فرج فى مؤتمر صحفى انعقد بمقر الحزب الناصري بالقاهرة، وشاركت فيه قوى سياسية وشعبية ونقابية بهدف تأسيس الجبهة الشعبية لمواجهة الإرهاب.وجاء فى بيان التأسيس أن “الجبهة” وانطلاقاً من مسئوليتها الوطنية تجاه الوطن والشعب، قررت تأسيس الجبهة الشعبية لمواجهة الإرهاب، وذلك انطلاقاً من الوعي بأن الإرهاب وجماعاته وأدواته وعملياته لا تستهدف هذه الفئة أو تلك من أبناء الوطن فقط، بل تستهدف هدم الدولة الوطنية وتفتيت وتقسيم المجتمع المصري والمجتمعات العربية على أسس طائفية ومذهبية، وتنفيذ مخططات الشرق الأوسط الجديد، التي لاتفيد سوى مخططات القوى الإمبريالية – الإقليمية والدولية – المعادية لمصر والشعوب العربية، وتضر بالوطن والدين معاً.وحددت “الجبهة” أهدافها فيما يلي:
* أن الجبهة هي جبهة وطنية مدنية، مفتوحة لانضمام كل القوى السياسية والشعبية والنقابية والثقافية التي تنطلق من الوعي بخطورة الإرهاب وجماعاته وفرقه على حاضر ومستقبل مصر: الدولة والوطن والشعب، والتي لا تمد يد العون للإرهاب والإرهابيين، أو تصنع لهم غطاءً فكرياً أو سياسياً أو ثقافياً أو تبرر جرائمهم بشتى الحجج السياسية أو الدينية أو الثقافية.
* إنها تستهدف بناء منظومة شاملة لمواجهة الإرهاب، فكرياً وسياسياً وثقافياً، بالتنسيق الفعال مع كل الهيئات واللجان الفكرية والثقافية التي شكلها المهنيون والمثقفون المصريون، وبصفة خاصة اللجنة الوطنية لمواجهة التطرف والإرهاب، فى إطار من التنسيق والتكامل.
* وتشكل الجبهة داخلها لجاناً نوعية شبابية ونسائية ونقابية، ولجاناً ثقافية وإعلامية وقانونية، وتفتح صفحة إلكترونية تعبر عن أهداف الجبهة وتوجهاتها ونشاطها، وتجهز لإطلاق عدة ملصقات وبوسترات توضح شعاراتها فى مواجهة جماعات العنف والتطرف والإرهاب.
* وتقوم اللجنة القانونية للجبهة بدراسة إمكانية التحرك للملاحقة الجنائية الدولية للجماعات الإرهابية، وإمكانية رفع عدة قضايا أمام المحكمة الجنائية الدولية.
* وتعمل الجبهة على تفعيل دور الأحزاب ومراكز الشباب وبيوت وقصور الثقافة وفتحها أمام مهمات حماية الشعب المصري ودعم الدولة الوطنية ومؤسساتها الديموقراطية والحفاظ على سلامتها ووحدتها فى مواجهة مخططات التطرف والإرهاب.
* وتقيم الجبهة سلسلة من المؤتمرات الشعبية فى القاهرة وفى المحافظات، بالتحضير لعقد مؤتمر سياسي شعبي حاشدِ تنظمه الجبهة بكل مكوناتها، يعقبه حفل فني رفضاً لمخططات وعمليات جماعات التطرف والعنف والإرهاب.
وجاء فى البيان أيضا إن الأحزاب السياسية والقوى الشعبية والنقابية المؤسسة للجبهة الشعبية لمواجهة الإرهاب التي وقعت على البيان التأسيسي؛ تدعو كل القوى الوطنية والمدنية والشعبية والشخصيات العامة والمثقفين والكتاب والأدباء والفنانين وكل القوى الرافضة للإرهاب وجرائمه وتوجهاته ومخططاته للانضمام لهذه الجبهة لتنسيق الجهود من خلالها، تلك المهمة الوطنية ضد مخططات تحالف القوى الإمبريالية والطائفية والإرهابية الداخلية والإقليمية والدولية، حفاظاً على حاضر ومستقبل بلادنا مصر، ومستقبل الوطن العربي، وحمايته من مخاطر التقسيم الطائفى والعرقي والمذهبي.. وكانت قد عقدت الجبهة الشعبية لمواجهة الإرهاب مؤتمراً صحفياً فى الثانية عشرة من ظهر الأحد الماضى بدعوة من الحزب العربي الديموقراطي الناصري
جدير بالذكر أن القوى المؤسسة للجبهة هي: حزب التجمع، والحزب الاشتراكي المصري، والحزب الشيوعي المصري، والحزب الاتحادي الديموقراطي، وحزب العمل الاشتراكي، وحزب الوفاق القومي، و حزب المحافظين، ونقابة المهندسين، ونقابة المحامين، الاتحاد العام لنقابات أصحاب المعاشات، والنقابة العامة للنقل، والجبهة الوطنية لنساء مصر.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:


عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

404 Not Found
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.