صبور: المشروع يمثل نقلة نوعية جديدة بالنسبة للشركة تسعى من خلالها لتنفيذ استراتيجيتها الجديدة

أحمد صبور: نجمع بين التقاليد العريقة التى تتمتع بها الأهلى للتنمية العقارية صبور والرؤية الحديثة والمبتكرة للمستقبل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 28 فبراير 2018 - 12:01 مساءً
صبور: المشروع يمثل نقلة نوعية جديدة بالنسبة للشركة تسعى من خلالها لتنفيذ استراتيجيتها الجديدة


أعلنت شركة الأهلي للتنمية العقارية- صبّور وشركة المستقبل للتنمية العمرانية، المُطور الرئيسي لمشروع مستقبل سيتي، إلى جانب شركائهما هيل انترناشيونال والمكتب الهندسي الاستشاري حسين صبّور، وجينسلر للهندسة المعمارية، وجونز لانج لاسال (JLL)، عن التفاصيل الخاصة بإقامة مجتمع سكني إداري متكامل الخدمات بالاضافة الي الجزء الترفيهي بمستقبل سيتي، على مساحة 578 فدانا أي ما يُعادل 2.4 مليون متر مربع.
تبلغ التكاليف الاستثمارية للمشروع الجديد الذي أطلق عليه اسم «سيتي اوف أوديسيا» 32 مليار جنيه مصري.
وتعليقاً على إطلاق هذا المشروع العملاق، يقول المهندس/عصام ناصف-رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المستقبل للتنمية العمرانية: «إنّ المفهوم المعماري والتصميمي لمدينة أوديسيا تخطى كل توقعاتنا. فمن أكثر النقاط التي تثير قلقنا عندما نتعاون مع باقة متنوعة من المطورين، هو وجود اختلافات فى الرؤى التصميمية والمعمارية وأساليب التنفيذ الخاصة بهم. وبالتالي فإنّ التوفيق والدمج وتحقيق التكامل بين هذه الرؤى المعمارية والعقارية المختلفة للمطورين، يُعد من الأمور ذات الأهمية القصوى لإقامة مجتمع عمراني متجانس داخل مستقبل سيتي.
وأضاف «من أفضل الطرق لتحقيق هذا التجانس ضرورة الاختيار الدقيق للمطورين العقاريين الذي يمتلكون خبرات كبيرة فى القطاع العقاري مثل الأهلي صبّور، بحيث تتوافق رؤى هؤلاء المطورين مع رؤية مستقبل سيتي بشكل عام». ويوضح ناصف أنّ عملية اختيار المطور العقاري الذي يتعاون مع المستقبل للتنمية العمرانية هي عملية صارمة تحكمها معايير محددة، ويضيف: «إنّ التطوير العقاري بالنسبة لنا لا يتعلق بالبناء من أجل البناء، ولكننا نسعى لتطوير منظومة متكاملة تتيح لنا تلبية احتياجات ومتطلبات المجتمع الذي سيعيش فى مستقبل سيتي. إنّ التزاماتنا التعاقدية تحكمها معايير محددة تتمثل فى رؤيتنا الشاملة للمدينة بالإضافة لعدد من المعايير الفنية والمعمارية الصارمة. وتوفّر هذه الخطوط العريضة لنا الضمانات الكافية كمطور رئيسي للمستقبل سيتي، بينما نعمل على خدمة شركائنا من المطورين لمتابعة موقف التنفيذ وتذليل أي عقبات تواجههم، و ذلك لدفع عجلة التنمية و التطوير في»مستقبل سيتي» فتضع المستقبل على عاتقها خدمة المطور كأولوية الذي يقيمون مشروعاتهم داخل المدينة»
وأشار المهندس ناصف إلى أسباب تعاون «المستقبل للتنمية العمرانية» مع «الأهلي للتنمية العقارية – صبّور» فى رابع مشروعاتهما المشتركة، حيث يقول: «إنّ اسم صبّور يتمتع بمصداقية هائلة فى السوق المصري. تلك الثقة التي تتمثل فى قاعدة العملاء الكبيرة التي تتمتع بها «الأهلي للتنمية العقارية – صبّور»، وحجم المبيعات المتميز طوال سنوات عمل الشركة بالسوق المصري. وبالنسبة لنا كمطور رئيسي، فعندما ننظر إلى «الأهلي للتنمية العقارية – صبّور»، فإننا نتابع رؤيتهم الناجحة التي تنعكس على معدلات الإشغال فى مشروعاتهم والتي تُعد الأعلى من نوعها فى القاهرة بمعدلات تصل لأكثر من 90%.
وتدل هذه المؤشرات على أنّ صبّور يبني منازل لمواطنين يرغبون فعلياً فى السكن، ويعيشون حياة متكاملة داخل المشروع، وهو ما نسعى لتحقيقه فى مستقبل سيتي، وهو ما تسعى « الأهلي للتنمية العقارية –صبّور» أيضاً لتحقيقه فعلياً»
وتعليقاً على هذا المشروع الكبير، أوضح المهندس حسين صبّوررئيس مجلس إدارة شركة الأهلي للتنمية العقارية والمكتب الهندسي الاستشاري حسين صبور رؤيته لسيتي اوف أوديسيا باعتبارها مجمعًا سكنيًا متعدد الاستخدامات فى موقع متميز داخل مستقبل سيتي، حيث من المتوقع أن تحتضن سيتي أوف أوديسيا حوالي 12000 أسرة، ومضيفا أنّ «الأهلي للتنمية العقارية – صبّور» خلال اقامتها لمشروع سيتي اوف أوديسيا تطمح لاستغلال المساحات الخضراء الواسعة وشبكة المواصلات الجديدة والمتميزة التي تمثل جزءا رئيسياً من المخطط العام لمستقبل سيتي. ويمثل هذا المشروع نقلة نوعية جديدة بالنسبة للشركة تسعى من خلالها لتنفيذ استراتيجيتها الجديدة. والمتميزة التي تمثل جزءًا رئيسيًا من المخطط العام لمستقبل سيتي، ويمثل هذا المشروع نقلة نوعية جديدة بالنسبة للشركة تسعى من خلالها لتنفيذ استراتيجيتها الجديدة.
من جانبه قال المهندس أحمد صبور نائب رئيس شركة الأهلي للتنمية العقارية « تمثل سيتي أوف أوديسيا تزاوجاً بين التقاليد العريقة التي تتمتع بها «الأهلي للتنمية العقارية – صبّور»، والرؤية الحديثة والمبتكرة للمستقبل، ولذلك فإنّ سيتي أوف أوديسيا تنقسم لعدد من المجمعات السكنية الصغيرة، وهو ما تشتهر به شركتنا، بحيث يتم الربط بين هذه المجمعات من خلال طرق مخصصة للمشاة، بما يجعل من سيتي اوف أوديسيا جنة حقيقية للحياة الصحية المليئة بالحركة والأنشطة»
وقال صبور: « من خلال منصة خدماتها وخبراتها العالمية وتميزها الفائق فى إدارة الأصول العقارية وتطبيق أفضل الممارسات والعمليات التشغيلية فى التأجير والتسويق والمحاسبة ستتمكنjll من إضافة قيمة هائلة لتطوير منطقة الأعمال المركزية حيث نعتمد على خبراتهم العالمية فى وضع الخطوط العامة لتطوير هذه المنطقة بما يتيح لنا تقديم أعلى مستوى من الخدمات.
وتتولى شركة جينسلر، الفائزة بعدة جوائز عالمية فى مجال التصميمات المعمارية، وضع مخطط عام لمشروع سيتي أوف أوديسيا بالإضافة لتصميم متكامل للخدمات الحضرية داخل المشروع الجديد.
وقال أيان مولكاهي- المشرف العام على مشروع سيتي أوف أوديسيا- شركة جينسلر: «ستركز سيتي أوف أوديسيا على تفعيل الحوار المتبادل بين القاطنين، والتأكيد على إمكانية تكوين مجتمعات حقيقية داخل مساحة مشتركة، بما يتيح للقاطنين التفاعل مع بعضهم البعض من خلال ما يمتلكون من اختيارات ومنافع متبادلة. يؤكد مشروع سيتي اوف أوديسيا أيضاً أسلوبنا الفريد فى بناء المجتمعات المتطورة بما يعزز روح الانتماء والولاء لها.. واعتماداً على الخبرة الكبيرة التي تتمتع بها شركة جينسلر فى وضع المخططات العامة المستدامة للمدن واستراتيجية «تخفيف الحركة المرورية» داخل المدن، ستعمل البيئة المُرحّبة بالحياة داخل سيتي اوف أوديسيا على خلق إحساس فائق بروح المجتمع المحلي. ويمثل هذا المفهوم عاملاً رئيسياً فى تنفيذ المشروع بالنسبة للأهلي للتنمية العقارية – صبّور، حيث يتضمن نموذج أعمال الشركة حلولاً مستدامة وفعالة من حيث التكلفة، تعمل على خفض تكاليف تملّك الوحدات على مدار عمرها.
وأضاف صبّور: «بناءً على ما رأيناه فى المجتمعات السكنية الأخرى، فإنّ تكلفة تمّلك الوحدة تتمثل فى إدارة الأصول العقارية ومنتجات الطاقة والحفاظ على موارد المياه بالإضافة للعديد من عناصر التكاليف الأخرى، وهي تمثل فى مجموعها أموالاً أعلى بكثير من سعر الوحدة الأساسي عند الشراء. ولهذا فإننا نحتاج من الآن وخلال المستقبل لدمج هذه العناصر المالية ضمن مخططاتنا العقارية. ويمثل هذا مفهوماً جديداً فى السوق العقاري المصري، وأصبح من الموضوعات الملحة للمشترين»
بالإضافة لما سبق، لا تمثل تكاليف إدارة الأصول العقارية والاستدامة وأسعار الطاقة عناصر التكاليف الوحيدة التي تسعى الأهلي للتنمية العقارية – صبّور لتخفيضها فقط، ولكنها أضافت أيضاً التصميم الرئيسي لمشروع سيتي اوف أوديسيا كبُعد إضافى لخفض التكاليف، حيث يضم المشروع عدداً كبيراً من الوحدات.
وتابع صبّور: «يجب أن نتكيف مع التغيرات المتواصلة فى شكل الطلب على الوحدات السكنية. وتتضمن تلك التغيرات ضرورة التنوع فى المنتجات العقارية بما يتيح للعملاء شراء الوحدات التي تتلاءم مع احتياجاتهم بدلاً من انفاق مبالغ طائلة من أجل تعديل التصميم الداخلي للوحدة التي قاموا بشرائها»
أما شركة هيل انترناشيونال فتقوم بالإشراف على تصميم و تنفيذ المشروع. يقول صبّور: «أثناء اختيارنا لمدير كفء للمشروع، تمكنا من تحقيق انجاز آخر فى تنفيذ مشروع أوديسيا بما يضمن نجاحه الكبير. إنّ هيل انترناشيونال باعتبارها مدير المشروع تتمتع بخبرات هائلة وفريق متكامل لإدارة المشروعات العالمية بالإضافة الى خبرتها المحلية بما يضمن استكمال المشروع بكل نجاح. تُعد «هيل انترناشيونال» من الشركات العالمية المرموقة فى مجال ادارة المشاريع الإنشائية والحائزة على عدة ألقاب دولية، حيث تُعد الشركة الأولى عالمياً فى إدارة المخاطر بمواقع الانشاءات.
وقال المهندس وليد عبدالفتاح نائب الرئيس والمدير الإقليمى لمنطقة افريقيا – شركة هيل انترناشيونال: « إن مجال البناء يعد واحدًا من أكثر المجالات صعوبة و تحديا فى العالم، حيث إن المشاريع الكبيرة عادة ما تواجه تحديات تتمثل فى تأخير موعد الانتهاء وتجاوز التكاليف، مؤكداً أن إدارة وإشراف شركة هيل على مشروع أوديسيا سيساهم فى الحد من هذه المخاطر لتسليم المشروع بنجاح فى الوقت المحدد و بالميزانية المخصصة له».
ومن العناصر الرئيسية الأخرى التي يتضمنها مشروع سيتي اوف أوديسيا اقامة منطقة أعمال مركزية تمتد على مساحة 100 فدان. وتتولى JLL، الشركة العالمية المعروفة بإنجازاتها الكبيرة فى مجال الابتكار وإدارة الموارد البشرية والتنافسية العالمية والتي جاءت ضمن قامة Fortune 500 لعام 2018، تقديم الخدمات الاستشارية للمشروع فيما يتعلق بتطوير هذا الجزء من المشروع وتأجير وحدات منطقة الأعمال المركزية، وأضاف أيمن سامي رئيس مكتب JLL فى مصر:» توفر منطقة الأعمال المركزية فى سيتي أوف أوديسيا فرصا ومزايا رائعة ومتعددة، وتمثل واحدا من أهم عوامل نجاح المشروع، وتقع منطقة الأعمال على ملتقى الطرق التي تربط بين القاهرة الجديدة والمناطق المحيطة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وتابع سامي» أن المنشآت والمفاهيم المعمارية لتصميم المنطقة ستلبي الاحتياجات المتنوعة للمستأجرين، كما تمثل فرصا جاذبة للعملاء المرتقبين للانتقال إلى هناك.. ومن أهم خصائص منطقة الأعمال المركزية وجود مركز للأنشطة العامة يحاكي قبة الألفية فى لندن، ويمثل هذا المركز الجزء الترفيهي متعدد الاستخدامات بحيث تتم اقامته لاستقبال آلاف الزائرين، ويراعى فيه ضرورة الرؤية الواضحة من كل الزوايا والتصميم الذي يوفّر تجربة صوتية متميزة لكل العروض والفاعليات التي تقام فى هذا المكان. وتمثل القبة منطقة مركزية فى قلب منطقة الأعمال، ومن المقرر اقامة العديد من المنشآت بها مثل استديوهات التصميمات والإنتاج بما يتيح مساحة للأنشطة الفنية والثقافية بالمشروع. إنّ الهدف الرئيسي من اقامة المشروع تتمثل فى خلق مجتمع نابض بالحياة يعمل على الترويج للثقافة والاحتفاء بها فى مصر.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:


عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

404 Not Found
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.