بعد خصخصة خدمات السكك الحديدية: الطريق مفتوح أمام الشركات الخاصة.. الأجنبية والمصرية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 مارس 2018 - 2:21 مساءً
بعد خصخصة خدمات السكك الحديدية: الطريق مفتوح أمام الشركات الخاصة.. الأجنبية والمصرية

علمت “الأهالى” أن الحكومة قررت عقب حادث قطار المناشى الاسبوع الماضى، تفعيل التعديلات التشريعيه فى قانون انشاء السكك الحديدية فى مصر من خلال فتح الباب امام الشركات الاجنبية والمصرية الخاصة للمساهمة فى عمليات تطوير وتحديث مرفق السكك الحديدية، وفى الوقت الذى مازالت فيه الحكومة تصر على الاسلوب الجديد باعتباره نوعا من الشراكة إلا أن هناك من يصف المشروع بأنه خصصة لهذا القطاع الحيوى الذى يخدم الملايين من المواطنين وتشير المعلومات أنه رغم اختلاف المسميات، إلا أنه فى النهاية كما تشير المعلومات هو خصصة للخدمات العامة. خاصة وأن تسعير تلك الخدمات لن يكون بيد الحكومة بل سيكون طبقا لتقديرات الحصول على ما تم انفاقه بجانب تحقيق عائد يتناسب والدخول فى مثل هذه المشروعات البنية الأساسية.
وفى الوقت الذى تصل فيه تكلفة التطوير الى ما يقرب من 54 مليار جنيه بينما تتجه الحكومة الى انشاء خط قطار سريع ما بين العين السخنة الى العاصمة الادارية تمهيدا لمده الى العاشر من رمضان، إلا أن هناك تعليمات بان تتحمل كل جه او هيئة اقتصادية سداد ما عليها من اعباء من خلال إحداث توازن بين تكلفة التشغيل وسعر الخدمة وهو ما يعنى أن السكك الحديدية ستكون ملزمة بسداد ما تم الاتفاق عليه من قروض اجنبية لتمويل شراء 100جرار و1300 عربة جديدة.
وتشير المعلومات إلى ان الحكومة دخلت فى مفاوضات مع عدد من الشركات العالميه طبقا لما تم تعديله بالسماح للأشخاص الاعتباريين والطبيعيين بإنشاء وتشغيل شبكات السكك الحديدية على المستوى القومى وتطوير هذه الشبكات وتدعيمها وإدارة وصيانة المنشآت والأجهزة اللازمة لتقديم هذه الخدمة.
وتشير المعلومات إلى ان تكلفه التعاقد على ١٠٠٠ عربية للقطار المميز بنظام التهوية تصل الى ١٦ مليار جنيه بقروض تمويلية ميسرة. ومائة جرار بتكلفة 290 مليون يورو، فضلا عن توريد 6 قطارات متكاملة بتكلفة 126 مليون يورو. وقالت المصادر إن ذلك بخلاف كهربه الاشارات التى تصل تكلفة الكيلو الواحد الى 21 مليون جنيه، وأضافت المصادر أن بداية دخول القطاع الخاص ستكون فى خط سكك حديد أبوطرطورللبضائع، على أن تقوم الهيئة بفتح الباب أمام القطاع الخاص للعمل فى جميع قطاعات التشغيل «بضائع وركاب» وصيانة الورش.
وفى محاوله لتعديل اسعار الخدمات قدمت وزاره النقل تقريرا الى رئيس الوزراء قالت فيه ان السكك الحديدية تنقل سنويا ٣٠٠ مليون شخص، من بينهم ٢١٠ يستقلون الخطوط القصيرة يحققون دخلا يصل الى ٢٦٠ مليون جنيه فى حين ان النسبة المتبقية من المستخدمين حوالى 90 مليون مواطن يستخدمون قطارات النوم والسياحى والفاخر يحققون للهيئة دخلا يصل الى 6 مليارات جنيه وهو ما يعنى ضرورة اعاده النظر فى اوضاع هيئة السكك الحديدة. وتشير المعلومات إلى ان الحكومة تبحث انشاء جهاز اعلى تنظيمى لتشجيع الشركات على الدخول فى المشروعات الخاصه بالسكك الحديدية على ان تلتزم الحكومة الحياد.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.