نائب وزير الكهرباء: تحرير الأسعار وإلغاء دعم الكهرباء خلال ثلاث سنوات

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 6 نوفمبر 2018 - 7:06 مساءً
نائب وزير الكهرباء: تحرير الأسعار وإلغاء دعم الكهرباء خلال ثلاث سنوات

أكد المهندس أسامة عسران نائب وزير الكهرباء والطافة أن الصين الشعبية هي الشريك التجاري الأول لمصر والتي تمثل رابع أكبر شريك تجاري للصينيين فى إفريقيا وأن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ 11 مليار دولار خلال العام الماضي.
أضاف عسران خلال الدورة السادسة لمؤتمر التعاون العربي الصيني فى مجال الطاقة “ حزام واحد طريق واحد “ أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يهتم بالعلاقات مع الصين وزارها 5 مرات خلال الفترة الماضية والذي انعكس على إحياء طريق الحرير وتأييد مصر لهذه المبادرة والتي تشمل تنفيذ العديد من المشروعات فى منطقة قناة السويس.
قال نائب وزير الكهرباء والطاقة إن هناك العديد من المشروعات المشتركة بين الدولتين منها محطة الحمراوين لتوليد الكهرباء من الفحم بطاقة 6 آلاف ميجاوات ومحطة الضخ والتخزين فى جبل عتاقة وتنفيذ خطوط على الجهد الفائق بقدرة 500 كيلو فولت بطول 2000 كيلو متر والمساهمة فى إقامة أكبر محطة شمسية لتوليد الكهرباء فى بنبان بأسوان بالإضافة إلى التعاون فى مجال تصنيع العدادات الذكية.
أكد أسامة عسران أن هناك إجراءات عديدة تم إتخاذها لفتح المجال أمام القطاع الخاص مثل تحرير سوق الكهرباء والغاء الدعم نهائياً بحلول عام 2021 وإنشاء مشغل مستقل للشبكة الكهربائية لفتح باب المنافسة أمام الجميع وأشار إلى مساندة الشركة الصينية فى مواجهة أزمة الكهرباء والوصول إلى تحقيق فائض بنسبة 25% من إجمالي الطاقة التي يتم توليدها والوصول إلى نسبة 42% من الطاقات الجديدة والمتجددة فى عام 2035 لخفض الانبعاثات الضارة.
قال أسامة عسران إن هناك مشروعا تجريبيا لتركيب 250 ألف عداد مسبق الدفع وصولا إلى تغيير 40 مليون عداد كهرباء بأخرى ذكية خلال 10 سنوات بالإضافة إلى ربط الشبكة الكهربائية مع المغرب والمشرق العربى والسودان واوروبا لتتحول مصر إلى سوق محوري للطاقة الكهربائية فى المنطقة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الأهالي المصرية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.