وزراء وديبلوماسيون في إستضافة “الملك رمسيس”

385

تحت شعار ” أفريقيا واحدة .. قلب واحد” اختتمت وزارة السياحة  الزيارة التى نظمتها لعدد ٢٢ من السفراء والدبلوماسين الأفارقة بمدينة أبو سمبل، بمتابعة ظاهرة تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثانى بمعبد أبو سمبل بحضور الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة والدكتور خالد العنانى وزير الآثار والدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى ،والدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة ، والمهندس عمرو طلعت وزير الاتصالات، واللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان، والسيد طارق رضوان رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب ، والسيد ماجد أبو الخير وكيل اللجنة والسفير ماهر العدوي نائب مساعد وزير الخارجية للشئون الافريقية، و الدكتور مصطفى وزيري الامين العام للمجلس الأعلى للآثار.و قد شهدت ظاهرة التعامد امس  ما يقرب من ٦٥٠٠ زائر من أجانب من جنسيات مختلفة، ومصريين. ومن جانبهم أبدى السفراء الافارقة عن سعادتهم برؤية هذه الظاهرة الفلكية الفريدة، التى تعكس عظمة الحضارة الفرعونية وعبقرية الإنسان المصرى القديم، وقاموا بالتقاط الصور التذكارية مع الوزراء أمام معبدى أبو سمبل وبحيرة ناصر.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق