محافظ أسيوط ومدير الأمن يشهدان انهاء خصومة ثأرية بين عائلتي “على جودة” و”البسايسة” بمركز الفتح

142

كتب: سويفى رشدى

شهد اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط ؛ جلسة إتمام الصلح وإنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي “البسايسة” ببني زيد و”علي جودة” بجزيرة الأكراد التابعين لمركز الفتح بالسرادق المقام بمنطقة الأحداث بجوار مركز شرطة الفتح وذلك في إطار فعاليات مبادرة “أسيوط بلا ثأر”.

جاء ذلك بحضور اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط والمهندس عمرو عبدالعال نائب المحافظ ، والمهندس محمد عبدالجليل سكرتير عام المحافظة ، واللواء الدكتور منتصر عويضة مدير المباحث الجنائية ، والعميد عصام غانم رئيس فرع الأمن العام ،واللواء مصطفى الدرديري نائب المدير لقطاع الجنوب والشرق ، واللواء هاني عويس مساعد مدير الأمن ، والعميد محمد عسقلاني مأمور مركز شرطة الفتح ، والمقدم أحمد سليم رئيس فرع بحث شرق ، والمقدم محمد فراج رئيس مباحث الفتح ، والمهندسة نبيلة علي محمود رئيس مركز ومدينة الفتح والنائب مرتضى العربي عضو مجلس النواب ، والعشرات من أفراد العائلتين والقرى المجاورة والقيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة.

- الإعلانات -

حيث نجحت لجنة المصالحات بالتنسيق مع القيادات الأمنية بالمحافظة بإتمام الصلح وإنهاء الخصومة بين أفراد العائلتين والتي توفى على إثرها المرحوم “عطية ناصر عطية” ـ من عائلة “البسايسة” منذ عامين تقريباً.

وقد بدأت فاعليات الجلسة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ، تلاها الوقوف دقيقة حداد على شهداء الوطن من القوات المسلحة والشرطة ثم تقدم “جودة علي محمود جودة” ـ من عائلة “علي جودة” بحمل الكفن “رمز العفو والتسامح” وتسليمه إلى “ناصر عطية علي سيد” ـ من عائلة “البسايسة” ، وتلا طرفي الخصومة قسم الصلح وأقروا بعدم العودة إلى المشاحنات والخصومة مرة أخرى ، وتم قراءة الفاتحة بمشاركة أفراد العائلتين وجميع الحضور معلنين إنهاء الخصومة بينهم والعودة للسلام والمحبة ، ثم تلقى أفراد عائلة “البسايسة” العزاء من أهالي القرية وجميع الحضور.

وأكد محافظ أسيوط على ضرورة إنهاء كافة الخصومات الثأرية بين العائلات المتخاصمة والتخلص من العادات والتقاليد السيئة بإقتلاع ظاهرة “الثأر” من جذورها والتفرغ للبناء والتنمية الحقيقية وإعادة محافظة أسيوط كعاصمة للصعيد وذلك بتفعيل مبادرة “أسيوط بلا ثأر” التي أطلقها منذ أيام للم الشمل مشيراً إلى العمل على تكاتف كافة فئات المجتمع في نبذ العنف ونشر التسامح وبناء مستقبل الوطن وتحسين مستوى المعيشة للمواطنين موجهًا تحية شكر وتقدير للقيادات الأمنية ورجال المصالحات وأفراد العائلتين في إنهاء الخصومات الثأرية بالتصالح وتحكيم العقل وتجنيب الخلافات والمشاحنات.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق