«على المصيلحى» أمام مجلس النواب: ندرس تحويل دعم الخبز إلى نقدى

249

طلب الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، مساعدة البرلمان له فى تحويل نقاط الخبز التي يحصل عليها المواطن إلى نقود، مشيرًا إلى أن عدم وجود مخابز سياحية تبيع الرغيف بالسعر الحر، هو سبب رئيسي فى استمرار صرف الخبز للمستبعدين من البطاقات حتى الآن.
وأكد وزير التموين، خلال اجتماع اللجنة الاقتصادية، بمجلس النواب مساء الإثنين، أن صرف المستبعدين من صرف السلع التموينية للخبز، لا يعنى أن لهم أحقية فى ذلك، ولكن بسبب عدم وجود مخابز سياحية سوى فى عدد محدود من المحافظات، وفى القريب العاجل سيتم حذفهم من الخبز، بعد تعديل منظومته الحالية.
وقال وزير التموين والتجارة الداخلية، إن استمرار الدعم بالطريقة الحالية، سيتسبب فى أزمة كبيرة، ولن تسطيع الدولة تقديمه، وللأسف الأكثر احتياجا هو من سيُضار، لذلك فإن الحل يكمن فى هيكلة هذا الدعم، لضمان وصوله إلى مستحقيه.
وأضاف المصيلحي، أن أرقام الدعم كبيرة جدا، ومع الوقت “مش هنقدر نكمل”، وبالتالي فإجراءات تقنية قواعد البيانات والتظلمات مستمرة.
ووجه حديثه للنواب: “أوعدكم بعدم وجود أي مشاكل فى قواعد البيانات”، لذلك سنحدد قريبا من هم الأكثر احتياجا ومتوسطي الاحتياج.
وأشار وزير التموين، إلى أن هناك خطورة من مواقع التواصل الاجتماعي، والتي من خلالها يتم نشر معلومات مغلوطة عن وجود مئات المواطنين المستحقين للدعم تم حذفهم، وهذا غير صحيح، وللأسف أغلب ما يتم كتابته، يأتي دفاعا عن أصحاب مخابز لا يعملون كما يجب أن يكون. وكشف المصيلحي، ملامح تطبيق منظومة الخبز والدعم التي تدرس وزارته تطبيقها خلال المرحلة المقبلة. وأكد الوزير، أن منظومة الخبز الجديدة تقوم على فكرة الدعم النقدي المشروط، مثلما يتم مع السلع المدعمة، لافتًا إلى أن “بطاقات التموين بدلا من أن يسجَّل عليها عدد الأرغفة سيكون الكارت مشحونًا بفلوس، بقيمة عدد الأرغفة المستحقة لكل مواطن”.
وأشار إلى أنه حتى يتم تطبيق المنظومة الجديدة لا بد من حساب إجمالي دعم الخبز، وتقسيمه على عدد المواطنين المستفيدين، متابعًا: “ما يحدث فى صرف السلع حاليا أنه يتم صرف سلع بقيمة 50 جنيهًا لكل مواطن مقيد على البطاقة بحد أقصى 4 أفراد، ويتم صرف 25 جنيهًا لفردين فى البطاقة التي تزيد على 4 أشخاص بإجمالي 250 جنيها، يشتري بها المواطن سلعًا من 21 سلعة تعرضها الوزارة لدى البقالين”.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق