الأوقاف: الخطابة بتصريح رسمى.. الالتزام بالـ 20 دقيقة فقط

238

أكد الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، أن الوزارة أتخذت إجراءات من شأنها ضبط سير الدعوة والتي تأتي من المنابر، لافتًا إلى انه تم تبليغ مديري المديريات بإلغاء تصريح أي خطيب مكافأة يخالف التعليمات التي وضعتها الوزارة، إلى جانب الأئمة الذين يخالفون تعليمات الوزارة بشأن خطبة الجمعة عن العمل لخروجهم على مقتضيات الواجب الوظيفى على النحو الذي تنظمه أحكام قانون الخدمة المدنية رقم 81 لسنة 2016، وذلك لحين البت فى شأنه من اللجنة المشكلة لمتابعة خطبة الجمعة برئاسة رئيس القطاع الديني بالوزارة، مشددًا على عدم السماح بإعطاء أي دروس عقب الصلاة على الإطلاق إلا بتصريح كتابي مسبق من الأوقاف، مع التشديد والتأكيد على أداء سائر الدروس المقررة للإمام خلال أيام الأسبوع فى وقتها، خاصة أن صلاة الجمعة هي قصرعلى الخطبة والصلاة فقط، مع الالتزام بالوقت المحدد ما بين 15و 20 دقيقة على الأكثر للخطبتين الأولى والثانية.
وأكد طايع، أن الوزارة اعلنت أن الولاية على المساجد هي من الشئون العامة للدول، وليس للأفراد أو الجماعات أو الأحزاب على الإطلاق كما يظن البعض، وأن الإمام فى خطبة الجمعة نائب عن ولي الأمر أو من ينيبه، وبما أن الدولة صاحبة الولاية على المساجد قد أسندت الإشراف على المساجد إلى وزارة الأوقاف فصارت الولاية إليها فى ذلك، وأن إقامة أي جمعة دون تصريح منها تعد مخالفة قانونية، فإنها افتئات على حق ولي الأمر الشرعي والقانوني فى ذلك.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق