صلاح يرفع راية التحدي قبل الرحيل إلى مدريد!

211

يستعد فريق ليفربول الإنجليزى لمواجهة توتنهام هوتسبير، في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بداية الشهر القادم بمدينة مدريد الإسبانية على ملعب «واندا ميتروبوليتانو».

وكان الريدز قد خسر معركة الدوري الإنجليزي، بعدما فاز منافسه مانشستر سيتي في المباراة النهائية على فريق برايتون بأربعة أهداف لواحد.

وكان فريق ليفربول قد فاز على ملعب أنفيلد على فريق وولفرهامبتون بهدفين نظيفين، إلا أن المان سيتي قد حسم الأمور بفارق نقطة واحدة ليحافظ على اللقب الذي أحرزه العام الماضي.

- الإعلانات -

وفي معركة دورى أوروبا للأبطال، فقد تأهل فريق ليفربول إلى المباراة النهائية بعدما تمكن من أن يحوّل تأخره في ذهاب نصف النهائي أمام برشلونة بثلاثية نظيفة، إلى فوز برباعية على أرضية أنفيلد.

بينما وصل توتنهام إلى الدور النهائي بعدما فوزه على فريق أياكس بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وكان قد تلقى هزيمة على أرضه في لندن بهدف نظيف.

محمد صلاح نجم ليفربول، سيطرت على تغريدته نبرات اليأس، وذلك من خلال تغريدته التى قام بنشرها عبر تويتر، ومؤكدا أن الموسم لم ينته بعد، وأنه مازال هناك لقب دوري أبطال أوروبا.

و جاء فى التغريدة: «أشعر بالمرارة الآن، ولكن الموسم لم ينته.. أود أن أقول شكرًا لزملائي، المدربين، والمشجعين، بالنسبة للمشجعين أرجوكم أحضروا الأنفيلد إلى مدريد».

محمد صلاح، والذى يبلغ من العمر 27 عامًا، كان قد فاز بجائزة هدّاف الدوري الإنجليزي مناصفة مع زميله ساديو ماني ومهاجم أرسنال بيير إيمريك أوباميانج، وأحرز كلا منهم 22 هدفًا.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق