في بيان حزب التجمع بمناسبة  الذكرى 71 للنكبة :لا تنازل عن الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني

182

أصدر حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي في مصر  برئاسة النائب سيد عبدالعال البيان التالي :” تأتي الذكرى 71 للنكبة 15 مايو 2019 والقضية الفلسطينية تمر بظروف صعبة، حيث يحاصر العدو الصهيوني الشعب الفلسطيني اقتصادياً وعسكرياً، ويواصل عدوانه اليومي على مدن وقرى الضفة والقطاع، ويبني المستوطنات التي تلتهم الأراضي الفلسطينية، تحت سمع وبصر دول العالم ومنظماته الإقليمية والدولية، وفي ظل رعاية ومباركة وانحياز كامل من الولايات المتحدة الأمريكية للكيان الصهيوني، واعتداء كامل على مواثيق وقرارات الأمم المتحدة المرتبطة بالحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني.
وتأتي الذكرى 71 للنكبة في ظل تسريبات ما يسمى (بصفقة القرن) حول القضية الفلسطينية، وكل التسريبات المنشورة في الصحف الأمريكية والصهيونية ليس لها سوى هدف واحد هو تصفية القضية الفلسطينية، وتأكيد العدوان على حقوق الشعب الفلسطيني وخاصة حقه في إقامة دولته الوطنية المستقلة وعاصمتها القدس.
ونحن في حزب التجمع إذ نؤكد على تضامننا الكامل مع الصمود البطولي للشعب الفلسطيني ومقاومته الصلبة لكل محاولات ومؤامرات تصفية القضية الفلسطينية، نؤكد على موقفنا الثابت الداعم لكل الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، والرافض لكل أشكال الضم الصهيوني للأراضي الفلسطينية عبر المستوطنات، والرافض لقرارات الولايات المتحدة الأمريكية بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، وقرارات إعلان الجولان العربية السورية المحتلة أراضي إسرائيلية، والتسريبات حول ضم أراضي الضفة للكيان الصهيوني، وندعو الدول العربية وشعوبها وقواها السياسية والاجتماعية والثقافية، والمنظمات العربية والإقليمية والدولية لضرورة القيام بمسئولياتها ضد كل أشكال العدوان، وكل أشكال انتهاك المواثيق والقرارات الأممية، وضرورة القيام بدورها في مساندة الشعب الفلسطيني في الحصول على حقوقه الوطنية المشروعة، وعلى رأسها حقه في العودة وفي المقاومة ضد العدوان، وحقه في إقامة دولته الوطنية المستقلة وعاصمتها القدس.
حزب التجمع
الثلاثاء 14 مايو 2019 “

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق