وجوه جديدة في رمضان.. الإذاعي يوسف عابدين

470

كالعادة كل عام تشهد المائدة الفنية الرمضانية بمختلف ما تقدمه من أعمال سواء كانت دراما أو برامج تظهر وجوه جديدة تلتفت الانظار إليها لطبيعة ما تقدمه وسط كل هذا الكم من المعروض. أحد هذه الوجوه هو المذيع يوسف عابدين الذي ساق له القدر هذا العام بعد سنوات مضت من تقديم بعض الأعمال ان يشارك في أربعة اعمال ما بين برامج دينية و مسلسلات إذاعية واخرى تليفزيونية وحول ما قدمه يوسف يقول: ليست هذه المرة الأولي التي أتواجد من خلالها على شاشة art في رمضان فالعام الماضي قدمت “قالوا عن رمضان” ولكن تعتبر هذه المرة هي الظهور الحقيقي والتجربة التي ستظل مميزة بالنسبة إلي وهي عمل “مناجاة الصالحين” مع الفنان المصري الرائع وائل الفشني الذي شرفني واسعدني العمل معه لإخراج الأدعية بهذه الصورة الجديدة على الشاشات العربية وحتى الآن يلقى هذا العمل القبول والاعجاب من كل متابعيه عبر شبكة art أو عبر مواقع السوشيال ميديا ومن هنا اعتبرها بداية وانطلاقة للمزيد من هذه النوعية من الأعمال الهادفة والمرغوبة للمشاهدين وخاصة في هذه الأيام المباركة.

وعلى صعيد الدراما فلقد شرفت بالمشاركة في المسلسل الإذاعي “إنسان” وهو إنتاج مشترك بين الإذاعة المصرية ممثلة في إذاعة صوت العرب وإذاعة الفجيرة اف ام الاماراتية بطولة النجم عمرو عبد الجليل والفنانة منال سلامة والفنان القدير محمود الحديني والفنان خالد الذهبي وعدد من نجوم الإذاعة المصرية مثل الفنانة عواطف حلمي وممثلة الدراما إيمان إمام ويارا فاروق ويتم عرضه أيضا خلال شهر رمضان المبارك ويتناول السير الذاتية لأكثر الشخصيات التي أثرت في تاريخ الإنسانية.

كما شاركت في مسلسل “يوسف الصديق” بدور يهوذا الاخ الأكبر لسيدنا يوسف عليه السلام و شخصيات أخري وهو مسلسل انيميشن “رسوم متحركة” ويعرض على عدد من الشاشات العربية مثل الفضائية المصرية و الشارقة الاماراتية وأيضا مسلسل “سليمان الحكيم” من نفس نوعية الإنتاج وذلك بعد نجاح مسلسل “حبيب الله ” الذي عرض العام الماضي. ولعل العامل المشترك بين هذه الأعمال الأربعة هذا العام بجانب أنها باللغة العربية الفصحى هو الرسالة السامية التي تقدمها هذه الأعمال للمشاهد والمستمع على حد سواء وهوا ما أتمنى أن يكون نافعا فهذه هي الرسالة التي تبقى في سيرة أي فنان. و أتمنى أن تكون أعمالي القادمة في إطار هذه الرسالة لذلك أعد من يتابعني أن أكون حريصا فيما بعد على اختيار طبيعة ادواري التي ساشارك فيها إن شاء الله.

- الإعلانات -

يوسف عابدين

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق