مسؤول أمني كبير يسأل عن علاقة “بيان أمريكا” بالهجوم الإرهابي على كمين “أبطال العريش” ..ويؤكد:الروايات التي يتداولها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي غير صحيحة ومفبركة وتسمى بحروب الجيل الرابع لتوجيه ضربات للروح المعنوية للشعب والقوات

824

كشف اللواء محمد نور الدين مساعد وزير الداخلية ومدير أمن المنيا الأسبق، تفاصيل هامة حول قوات الدعم التي وصلت إلى موقع الهجوم الإرهابي على “كمين الأبطال” في العريش.
وقال اللواء نور الدين في تصريحات نشرتها وكالة rt ، قائلا: “قوات الدعم لا تصل بالسهولة التي يتوقعها الناس، فالإرهابيون لديهم خطة ينفذونها قبل الهجوم على نقطة محددة، ويقومون بوضع عبوات ناسفة على الطرق التي من المتوقع أن يصل من خلالها الدعم، وهذا ما كانوا ينتظروه لإيقاع أكبر عدد من القوات”.
وأوضح المسؤول الأمني المصري السابق، أن قوات الدعم وصلت والدليل قتل عدد كبير من الإرهابيين المشاركين في العملية، والأجهزة الأمنية المصرية على وعي كبير وتقوم بدراسة القصور لمعالجتها.
ونوه بأن هذا الحادث الإرهابي كان متوقعا منذ تسليم الإرهابي هشام عشماوي من ليبيا إلى مصر، وأن أنصاره سوف يتحركون لفعل شيء ما في مناسبة كبيرة دينية أو احتفال، وهذا الأمر كان مبلغا به في الجهات الأمنية المصرية، ولكن هناك الكثير من الأماكن التي من الممكن أن تهاجم وآلاف الأهداف الأخرى وليس كمين الأبطال فقط، ولكن هذا ليس نهاية المطاف والجماعات الإرهابية التي استهدفت الكمين قتلت بسرعة كبيرة بقوات الدعم والجيش، وهذا رد فعل سريع لما حدث.
وتابع: “المعركة طويلة الأجل ولا تكون من طرف واحد، وعندما توجه للعدو 20 ضربة يجب أن يكون لديك استعداد لضربة مضادة والقدرة على امتصاصها والاستمرارفي توجيه الضربات وتوجيه الرد المناسب، مشيرا إلى أنه خلال اليومين القادمين ستكون هناك ضربات قوية جدا”.
وأشار إلى أن الروايات التي يتداولها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي غير صحيحة ومفبركة، وتسمى بحروب الجيل الرابع لتوجيه ضربات للروح المعنوية للشعب والقوات، ولا يجب على الناس تداول كل ما يكتب على هذه المواقع.
وأكد اللواء محمد نور الدين أن بيان أمريكا قبل الحادث الإرهابي بيوم واحد له علاقة بالطبع بما يحدث من عمليات إرهابية لأنهم غير راضين عن موقف مصر من صفقة القرن ومؤتمر المنامة الذي سيعقد في البحرين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق