مجهولون يخربون مدرسة بالبحيرة لاجبار الدولة بعد شراء رجل اعمال لارض المبنى

143

كتب : محمود دوير

قام مسؤلو التربية والتعليم بالحيرة بتحرير محضر رقم8247 جنح بندر دمنهور يتهم فيها مجهولين بالقيام باعمال تخريبية فى اعمدة خرسانية بمدرسة الحلمية الابتداءية بدمنهور حيث قام
محمد منصور الخماري رئيس قسم المخازن باداره بندر دمنهور التعليمية بتحرير المحضر
وقد فوجيء المسئولين منذ يومين بقيام البعض باقتحام مدرسه بمدينه دمنهور بمحافظه البحيرة وم انه قام بشراء الارض التي خصصت مدرسه احد كبار المقاولين من ورثه ملاك الارض المقام عليها المدرسه وانه اذا هدمت المدرسه ستئول ملكيتها للمشتري الجديد في حين ان المدرسه كان من المفترض ستجري بها صيانه شامله من قبل الابنيه التعليميه وحاليا هي مشغوله ببعض المكاتب التابعه لاداره بندر دمنهور التعليميه ومخازن كتب الاداره بها.
هدا وكان مجهولون قد قاموا بالسطو علي مقر المدرسه وقاموا بذبح اعمده المبني الخرسانيه بغرض تخريب المبني وتسهيل مهمه حصول المشتري للارض علي قرار هدم للمبني لانه استنفذ كل الطرق القانونيه لاسترداد المكان من التربيه والتعليم والذي كان مستغلا مدرسه ابتدائيه اسمها الحلميه.
والجدير بالذكر أن هذه المدرسه كانت تعمل حتي عام 2010 وقامت مديريه التربيه والتعليم بالبحيره باخلاؤها والحاق التلاميذ بمدارس مختلفه ثم تحول المبنى الى مخازن تابعة لادارة بندر دمنهور التعليمية
يذكر ان احد رجال الأعمال بشراؤها في شهر أبريل العام الماضي وحاول بكافه الطرق القانونيه استردادها وإنهاء العلاقه الايجاريه بينه وبين التربيه والتعليم ولكن انتهي راي مفوض الدوله ورئيس اداره الفتوي لوزاره التنميه المحليه بعدم جواز اخلاء مبني مدرسه الحلميه بدمنهور والمستاجر بالعقد المؤرخ في اول يونيو 1953
هذا وقد شكل محاسب محمد خميس رذيس مدينة دمنهور لجنة لمعاينة مبنى المدرسة وحررت اللجنة تقريرا افاد بوجود اعمال تخريب للاعمدة الخرسانية لمبنى المدرسة بغرض تعريضه للخطر الداهم واوصت اللجنة بسرعة اعمال ترميم المبنى
فى الوقت نفسه فان تضاربا صارخا بين كل من التربية والتعليم من جهة والابنية التعليمية من جهة

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق