سوهاج.. أهالى جزيرة الشندويل يطالبون بإعادة فتح سوق المواشى

191

كتب عبد الحى عطوان:
طالب المئات من التجار والعاملين بسوق جزيرة الشندويل للمواشي بمحافظة سوهاج بإعادة فتحه وتشغيله بعد ان قامت الشرطة بغلقه على اثر حادث مقتل احد العاملين به منذ سبع سنوات فى عام 2012.
ويعد غلق السوق إهدارا لمورد مالي كبير للمحافظة حيث كان يدر أكثر من10 ملايين جنيه سنويا تذهب للمحافظة فى شكل رسوم.
ويعتبر سوق جزيرة شندويل اكبر سوق للمواشي على مستوى المحافظة يخدم كل أنحاء الجمهورية مقام على مساحة ثلاثة أفدنة يقع داخل مركز جزيرة شندويل.
وترجع أحداث غلق السوق إلى مشاجرة بين عائلتي الشويخات والموايسة خارج نطاق السوق أدت إلى وقوع قتيل من عائلة الشويخات يدعى محمود محمد محمد مهران وشهرته الروبي يبلغ 25 سنة وتم القبض على خمسة أفراد من عائله الموايسة الذين يقضون أحكاما بالسجن تراوحت ما بين خمسه سنوات وعشرة سنوات.
جاء قرار مدير الأمن بغلق السوق لدواع أمنية منذ تاريخ المشاجرة ويطالب الاهالي والعاملون بالسوق بإعادة فتحه خاصة بعد انتهاء معظم الاحكام وخروج معظم المحبوسين.
يقول ممدوح جويد لا أجد مبررا لغلق السوق حتي الان لمدة خمسة سنوات متواصلة ويتسبب فى إهدار ملايين تذهب لخزانة المحافظة.. لافتا إلى ان السبب الذى أغلق من اجله قد زال بخروج اخو القاتل والقتيل فى نفس الوقت.
وأضاف المستشار محمود الشريف ان القانون طبق حيال المعتدين فى هذه الواقعة لكن السوق يخدم مصالح المحافظة بأكملها وهناك ناس كثيرة متضررة من غلقه مطالبا بإعادة، وأشار حسن أبو المجد رئيس مجلس مركز جزيرة شندويل إلى انه تم نقل السوق القديم محل الواقعة إلى مكان أخر حيث تم تخصيص قطعة ارض مساحتها حوالى أربعة أفدنة تقريبا وتم اخذ جميع الموافقات عليها لانشاء سوق جديد وينقصه حاليا بناء سور كبير حوله وجار إجراءات إدراجها بخطة المحافظة لتشغيل السوق.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق