أستشهاد نقيب وستة جنود واصابة خمسة في تفجيرات العريش الثلاثة

507

استشهد الليلة سبعة من رجال الشرطة البواسل بينهم قائدهم البطل الجسور النقيب مصطفي محمد عثمان قائد كمين مسجد الرفاعي بوسط العريش في شارع 23 يوليو والذي التحم بالارهابي الملغم وتفجيره بحزامه الناسف وخلفه سيارة بها اعوانه الارهابيين خشية اقتحامه السوق المجاور لاحداث مذبحة للمواطنيين الابرياء واطفالهم في الحادية عشر مساء امس .واستشهد مع الضابط الفدائي ستة من جنوده وهم هشام محمود ابراهيم يونس ومصطفي عدلي محمود توفيق ومصطفي رمضان محمد علي ومحمد بشيرعبدالتواب وعبدالرحمن محمدسليم وعماد حمدي حسن ..بينما اصيب خمسة اخرين بينهم النقيب شرطة عبدالله عبدالخالق عبدالله وامين الشرطة عبدالحميد فوري عبد الحميد و ثلاثة جنود وهم سامح احمد عبد الوهاب وسعيد علي جابر وعلي احمد السيد
والذين تصدوا ببسالة عن مواقعهم في الكمائن الثلاثة بوسط العريش ولم تعلن اي جهة ارهابية عن مسئوليتها وان كانت الدلائل تشير الي دواعش تنظيم الدولة بسيناء .وتلاحق الان احهزة الامن الارهابيين ولقد اصيب بعضهم وتم القبض عليهم احياء بمعاونة اهالي العريش.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق