التحفظ على أموال المتهمين في “خلية الأمل الإخوانية” وأعوانهم ..و”الملف” أمام “الجنايات” غدا

687

قرر اليوم المستشار نبيل صادق النائب العام التحفظ علي اموال وممتلكات وارصدة كافة اعضاء خلية الامل الاخوانية واعوانهم والتي تتجاوز حوالي 250 مليون جنية عقب انتهاء التحقيقات معهم  وذلك لحين عرض التحفظ علي القضاء للفصل فيه،..وتنظر محكمة الجنايات بمحكمة عابدين، غدا الخميس  طلب النائب العام المستشار نبيل صادق بالتحفظ على أموال المتهمين في القضية 930 لسنة 2019 حصر أمن دولة العليا المعروفة بقضية خلية الأمل ،والذين كانت النيابة قد قررت حبسهم احتياطيا على ذمة التحقيقات وكذلك التحفظ على الشركات والكيانات الاقتصادية الواردة بتحقيقات القضية وعددها 19 شركة وكيانا اقتصاديا.

كانت بيان لوزارة الداخلية قد اعلن  عن القضية منذ ايام ، وقالت في بيان لها إن قطاع الأمن الوطني رصد مخططا أعدته قيادات بجماعة الإخوان الهاربة بالخارج بالتنسيق مع شخصيات داخل مصر تقوم على توحيد صفوفهم وتوفير دعم مالي من خلال عوائد وأرباح كيانات اقتصادية لاستهداف الدولة ومؤسساتها بإنشاء مسارات تدفقات نقدية واردة من الخارج بطريقة غير شرعية؛ لتمويل تحركات مناهضة بالبلاد وتكثيف دعوات تحريضية عبر وسائل التواصل الاجتماعي والقنوات الفضائية التي تبث من الخارج، مضيفة أن أبرز العناصر التي الهاربة التي تقوم على تنفيذ المخطط الخاص بالقضية هم القياديين الإخوانيين محمود حسين وعلي بطيخ، إضافة لمعتز مطر ومحمد ناصر وأيمن نور.وعرض المتهمون المقبوض عليهم في مصر على نيابة أمن الدولة العليا، التي قررت حبسهم جميعا احتياطيا على ذمة التحقيقات باتهامات تنوعت لكل منهم بين الانضمام لجماعة أنشئت خلافا لأحكام القانون وتمويل أنشطتها وبين مشاركة تلك الجماعة في تحقيق أغراضها ونشر أخبار كاذبة تضر بالبلاد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق