17 نوفمبر «وش السعد» علي الكرة المصرية

15

كتب: أحمد هديب

وصدقت النبوءة التي تؤكد أن التاريخ لا يكذب حيث يعد بالفعل يوم 17 نوفمبر “وش السعد علي الكرة المصرية” ففي مثل هذا اليوم منذ أحد عشر عاماً أي في عام 2001 التقي النادي الأهلي مع شقيقه الترجي التونسي في إياب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا علي الملعب الأوليمبي بالمنزه وانتهي بالتعادل الإيجابي 1ـ1 بهدف سيد عبد الحفيظ “الشهير” والذي يشغل حالياً منصب مدير الكرة بالنادي الأهلي، بعد أن انتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي، وعلي إثر هذه النتيجة تأهل المارد الأحمر إلي الدور النهائي وفاز علي نادي صن داونز الجنوب إفريقي بثلاثية خالد بيبو ليحقق النجمة الثالثة. كما يحمل هذا اليوم أجمل ذكري لجماهير الكرة المصرية عام 1989 عندما نجح منتخبنا القومي في التأهل إلي نهائيات كأس العالم بإيطاليا عام 1990 للمرة الأولي منذ 56 عاماً علي أول مشاركة لنا عام 1934، وذلك في أعقاب الإنتصار التاريخي الذي حققه الفراعنة علي منتخب الجزائر بهدف نظيف للأسطورة حسام حسن في استاد القاهرة الدولي تحت قيادة الجنرال الراحل مؤخراً محمود الجوهري، وها هو يستمر هذا اليوم في منح الكرة المصرية أجمل الأفراح والانتصارات بتحقيق البطولة السابعة التي لن تنسي من أجل أرواح الشهداء.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق