سفير السودان : افتتاح اول طريق بري بين مصر والسودان في اول يناير العام المقبل

18

كتبت : هبة صلاح

اعلن د.كمال حسن علي ،سفير جمهورية السودان بالقاهرة في ندوة بمعهد البحوث والدراسات الافريقية بجامعة القاهرة ،بعنوان “مصر والسودان ازلا وابدا” ،ان طريق الساحل على البحر الاحمر الذي سيكون احد الطرق التي تصل البلدين بريا تم اكتماله منذ فترة والشركات لم تكمل المباني تحت المعبر والحجر الصحي والزراعي ومن المقرر افتتاحه 1 يناير 2013 ليكون بذلك اول طريق به معبر يسمح فيه بتبادل السلع والبضائع ومرور الافراد من والى السودان ومصر ،مضيفا انه يتم الان استكمال الطريق الثاني وهو طريق النيل الشرقي و غرب النيل اكتمل منه تقريبا 170 كيلو متر تم سفلتتها مشيرا الى انه يوميا يتم سفلتة حوالي كيلو ونصف ، معلنا عن ان طريقي شرق النيل وغربه يكونوا قد اكتملوا في ابريل المقبل ،ويبقى المباني والاطر القانونية التي تسمح بالعلاقة بين البلدين في هذه الطرق وستكون نقلة حقيقية بين العلاقة المصرية السودانية.

وقال السفير ان هذا يأتي انطلاقا من عدم وجود علاقة اقتصادية بين البلدين بقدر العلاقة الوطيدة بين الشعبين وان الميزان التجاري ضعيف جدا وكذلك قلة الاستثمارات المشتركة ،وقال ان امامنا فرصة حقيقية لوضع العلاقات المصرية السودانية على الطريق الصحيح بتنمية التواصل الشعبي والتنسيق الاقتصادي والسياسي والتبادل التجاري وترجمة العلاقات لواقع حقيقي وهو ما يحتاج تأسيس البنية التحتيه السليمة التي تفتح الاقتصاديات والشعوب على بعضها ومن هذه الاطر المبذولة الطرق البرية ومحاولة تسهيلها بين البلدين .

واضاف د.”حسن” ان اللجان الوزارية العليا ستنعقد في النصف الثاني من ديسمبر لمتابعة عمل اللجان التي تحكم العلاقات السودانية المصرية وعددها 24 لجنة واعلن ان العلاقة المالية بين البلدين في طور التطوير خاصا وانه تم الاتفاق بين البنوك المركزية للبلدين على 500 مليون دولار هيتم استثمارهم في الثلاث سنوات القادمة على ان تكون هذه الاستثمارات في المجالات التي تحتاجها البلدين باستغلال الموارد الطبيعية من السودان والخبرة المصرية في صناعات الزيوت والقمح والانتاج الحيواني.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق