نائب رئيس هيئة سكك حديد مصر: تصريحات الحكومة باعتماد 8 مليارات لتطوير الهيئة مسكنات لامتصاص غضب الشارع

14

كتبت: ألفت مدكور

طالب م. يحيي ابراهيم نائب رئيس هيئة سكك حديد مصر بإغلاق الخطوط السكة الحديد حرصا علي حياة المواطنين الي حين ان تلتزم الحكومة بتعهداتها بالتطوير امام الشعب ووصف تصريحات الحكومة بتوفير 8 مليارات لتطوير الهيئة بالمسكنات لامتصاص غضب الشارع عقب كارثة قطار اسيوط والذي اودي بحياة 53 طفلا.

وقال يحيي لجريدة الاهالي ان الوضع في السكة الحديد مأساوي وكارثي لافتا الي تكرار هذه الحوادث م ادمت الحكومة ووزارة المالية لا تفي بتعهداتها في دفع مخصصات الهيئة المالية وتخالف قانون ربط خطة بموازنة لا تدفع الفلوس.. وكشف يحيي ان اجمالي العجز في ميزانية الهيئة ما بين المخصصات التي تحتاجها والواقع يبلغ 5 مليارات جنيه سنويا حيث تحتاج الهيئة الي 6 مليارات لتنفيذ الخطط المعتمدة من صيانة وغيرها.

وقال ان اجمالي مديونيات الهيئة الي 60 شركة منفذة بلغت 600 مليون جنيه مما ادي الي امتناع الشركات عن تنفيذ اعمال الصيانة للمزلقانات وتوريد قطع الغيار للهيئة مما سبب نقصا شديدا في معدات تجديد السكة وصيانة الجرارات وكهربة الاشارات المسئولة عن توقيف القطار اتوماتيكيا في حالة عدم تلقيه اشارة من عامل المزلقان.

واضاف: اين ثمن التكنولوجيا والتطوير اما ان تتحمله الحكومة او يدفع ثمنه المواطن مبينا انه كان من المفترض ان تدخل حوالي 1257 مزلقانا خطط التطوير منذ عامين ولم تنفذ حتي الان حيث لم تلتزم الهيئة بدفع مستحقات الشركات بجانب 600مليون جنيه ضرورية لقطع غيار العمرة ” الجسيمة ” غير الدورية و 579 مليونا لصيانة المفاتيح والفلانكات والوحدات المتحركة تقوم الهيئة بتوفيرها ذاتيا حيث لا تغطي اعتمادات الدولة مرتبات العاملين بالهيئة البالغة 1,2 مليار سنويا بجانب قيام الهيئة بتحمل مليار و300 مليون دعم الخطوط الخاسرة والبالغة 300 محطة علي امتداد 9750 كيلومترا طول الخطوط بدون رصيف بالاضافة الي مستحقات وزارة التربية والتعليم التي لا تسدد مستحقات اشتراكات الطلبة البالغة 500 مليون جنيه سنويا.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق