مسيرات عمالية لرفض الاعلان و المطالبة بإقالة الحكومة

56

كتبت :هبة صلاح

شارك المئات من العمال والقيادات النقابية في مسيرات امس الثلاثاء الرافضة للإعلان الدستوري الجديد الذي اصدره د.محمد مرسي الخميس الماضي ،والتي دعا لها كل من الاتحاد المصري للنقابات المستقلة ودار الخدمات النقابية ومؤتمر عمال مصر الديمقراطي وقرروا التنظيم والحشد الي مسيرات عمالية جديدة الجمعة القادمة اذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم المتمثلة في الغاء الاعلان الدستوري وإعادة تشكيل الجمعية التأسيسية علي أن يكون للعمال والفلاحين نسبة لا تقل عن 50% ، واقالة حكومة هشام قنديل ،وضمان الحريات النقابية من خلال الدستور أوالقانون ،وإصدار قانون عمل جديد يضمن حقوق العمال وسرعة إصدار قانون بحد أدني للأجور وحد أقصي وربطهما بارتفاع الأسعار ،وعودة العمال المفصولين.

فيما يستمر اعتصام الاتحاد المصري للنقابات المستقلة ونقابة المعلمين في ميدان التحرير بخيامهم معلقين لافتة مكتوب عليها ان الاتحاد يؤيد مطالب الثورة الشعبية ويدعو لإضراب عام لعمال مصر وقاموا بتنظيم معرض كاريكاتير عمالي وسياسي بجوار خيمتهم المتواجدة بالميدان والتي ادخلت علي الميدان المطالب الاجتماعية باعتبارها جزءا لا يتجزأ من مطالب الثورة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق