EBE_Auto_Loan

اللجنة الأوليمبية تغير خطط الإعداد لطوكيو بعد التأجيل

323

أكد هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية، أن قرار تأجيل الأوليمبياد سيترتب عليه عدة خطوات خلال الفترة القادمة على مستوى المنتخبات واللاعبين المتأهلين، حيث سيتم إيقاف كل الخطط السابقة على أن يتم وضع أخرى بديلة خاصة وأن التأجيل سيستمر لمدة عام كامل، وسيتم عقد اجتماعات مع رؤساء الاتحادات ليتم وضع الخطط البديلة بعد قرار التأجيل رسمياً.

وأضاف رئيس اللجنة الأوليمبية، أنه سيتم التواصل مع الأوليمبية الدولية لتحديد موقف البطولات المؤهلة خلال الفترة المقبلة، سواء التي تم تأجيلها أو إلغاؤها، وهل سيكون هناك بطولات بديلة أم لا، وكذلك موقف اللاعبين المؤهلين، والمرشحين بقوة للتأهل، وبعد ذلك سيتم اتخاذ قرارات رسمية عن الموقف النهائي للتأهيل والمؤهلين للدورة الأوليمبية القادمة.
وقد أصدرت اللجنة الأوليمبية الدولية، بياناً رسمياً أعلنت فيه تأجيل دورة الألعاب الصيفية “طوكيو 2020” بعدما عقد رئيس اللجنة توماس باخ اجتماعاً مع رئيس الوزراء الياباني آبي شينزو عبر الفيديو وتم اتخاذ القرار.
وعلى جانب آخر، تحدث هشام حطب حول قرار اللجنة الأوليمبية الدولية بتأجيل الدورة، مشيراً إلى أنه كان متوقعاً في ظل الظروف الحالية التي يشهدها العالم حالياً بسبب فيروس كورونا، وأضاف حطب قائلاً: “إن قرار التأجيل الطويل نسبياً أتاح لنا دراسة الموقف مستقبلاً ومراجعة الموقف مع وزارة الشباب والرياضة، وخاصة موقف الرباع الأوليمبي محمد إيهاب، حيث نأمل أن تثمر جهودنا القانونية في رفع الإيقاف عن لعبة الأثقال من أجل المشاركة في طوكيو”، وتابع أن التأجيل فرصة للبطل إيهاب عبدالرحمن لاستعادة مستواه المعروف بعد العودة من الإيقاف.
وعن انتخابات الاتحادات الرياضية التي من المفترض أن تقام عقب الدورة الأوليمبية، أوضح حطب: “لابد أن تؤجل انتخابات الاتحادات الرياضية لما بعد أوليمبياد طوكيو 2021 أيضاً”، وهو ما سيظهر خلال الفترة المقبلة خاصة أن القرار سيجد الكثير من المعترضين عليه وأولهم بكل تأكيد من لديه نية للترشح على منصب الرئاسة أو عضوية مجلس الإدارة في كل اتحاد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق