سوهاج: دمج الصناديق دفع المواطنين للمقاطعة

23

كتب: إبراهيم عبدالرؤوف

لقد أجري الاستفتاء علي الدستور بمحافظة سوهاج وقد أتت النسبة لا تتجاوز الـ 40% من يحق لهم التصويت ويرجع ذلك لقيام الحكومة والقائمين عليها علي عملية الاستفتاء بدمج عدة صناديق إلي صندوق واحد مما تسبب في الازدحام الشديد والذي سبب قلقا وعدم رضا من المواطنين الذين تركوا اللجنة ولم يصوتوا لطول وقت الانتظار فهم فقراء ولا يستطيعوا أن يتركوا يوما بلا عمل لأنه يتسبب في بقاء أولادهم جياعا فمدينة طهطا دمجت صناديق لجانها بالكامل فكل لجنة كان فيها أكثر من صندوق دمجت في صندوق واحد مما تسبب في عدم تصويت الكثيرين من المواطنين فيقول محمد بكري ذهبت إلي الصندوق ولم أصوت لأن المدرسة كانت مزدحمة جداً وقاموا بغلق الباب علي الموجودين بالداخل وانتظرنا بخارج المدرسة أكثر من ثلاث ساعات مما تسبب في قلق الكثير ورجوعهم إلي منازلهم بدون تصويت ولولا حضور أحد المتابعين من المجلس القومي لحقوق الإنسان وإبلاغه المستشار الذي قام بفتح الباب أما ما قاله مصطفي محمود ضيف الله اطلعت علي مكان لجنتي فوجدتها خارج زمام مدينتي لأني من مدينة طهطا ووجدت اسمي مقيدا بكوم غريب التابع لمدينة طما وهذا تسبب في عدم ذهابي لأن المسافة بعيدة جداً ولا توجد وسائل مواصلات ومثلي الكثير من المواطنين فأصدقائي وجدوا أسماءهم في بعض القري التابعة للمدينة فقرروا المقاطعة وهذه مقاطعة ولا مقاطعة لأن لو أسماؤهم موجودة بالمدينة لكانوا صوتوا .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق