EBE_Auto_Loan

الأندية المصرية تستعد لعودة الروح

113

تستعد وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور أشرف صبحي وبالتعاون مع وزارة الصحة، على وضع الضوابط والإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا من أجل عودة النشاط الرياضي بشكل تدريجي بدءاً من منتصف يونيو المقبل، وفقاً لقرار رئيس مجلس الوزراء خاصة أن جميع المؤشرات لا توحي باقتراب انتهاء أزمة كورونا على مستوي العالم. وقد أكد وزير الشباب والرياضة أن الوزارة تواصلت مع اللجنة الأوليمبية المصرية وعدد من الأندية والاتحادات الرياضية بشأن مناقشة الضوابط والمعايير الخاصة بالإجراءات الاحترازية والوقائية، لمواجهة فيروس كورونا والاستعداد لعودة النشاط الرياضي بشكل تدريجي، وأوضح الوزير بأن هدفنا في المقام الأول هو الحفاظ على صحة وسلامة كل اللاعبين والمدربين والعاملين في المجال الرياضي. وطلبت أندية الدوري الممتاز من اللجنة الخماسية بإتحاد الكرة بالتواصل مع وزير الشباب والرياضة لتحمُل جزء من تكلفة الإجراءات الطبية التي سيتم تطبيقها حال عودة التدريبات 15 يونيو، لاسيما أن الأندية تعانى من أزمة مالية شديدة خلال الفترة الحالية. وكشف مسئولو اتحاد الكرة أن من ضمن الإجراءات الاحترازية التي ستطلبها اللجنة الطبية المُشكلة من قبل وزير الرياضة واتحاد الكرة تحسباً لعودة الدوري السماح لكل ناد بـ25 فرداً فقط في كل مباراة عبارة عن 18 لاعباً ومدير فني ومدرب عام وطبيب الفريق ومساعد له وإداري في إطار منع التزاحم داخل الملاعب، مع عدم دخول الفرق من النفق في توقيت واحد، وارتداء اللاعبين الكمامات على مقاعد البدلاء. وأوضح مسئولو الإتحاد أن اللجنة الطبية ستوصى بأن يخضع جميع اللاعبين لتحليل الكشف عن فيروس كورونا قبل عودة التدريبات، على أن يتم عزل جميع اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية والطبية في معسكر مغلق بعد ظهور نتيجة التحليل، كما سيتم عزل جميع اللاعبين بمجرد عودة التدريبات الجماعية لأنه حال خروج أي لاعب من المعسكر لأي ظرف سيتم عمل تحليل جديد له منعاً لانتقال أي عدوى قد ينقلها لزملائه بعد عودته للمعسكر، وفي حال تعرض أحد اللاعبين للإصابة بالفيروس سيتم التعامل معه فوراً، وعزله في غرفة مستقلة ثم نقله للمستشفى، كما أن غرفة خلع الملابس لن يتم استخدامها من جانب اللاعبين في حال عودة النشاط، كجزء من الإجراءات الاحترازية التي سيتم تطبيقها. وعلى جانب آخر قررت اللجنة الخماسية بإتحاد الكرة التعاقد على “بوابات تعقيم ضد فيروس كورونا”، بحيث يتم تعقيم أي فرد يدخل مقر الإتحاد، وذلك بعد التأكد من إصابة محمود سعد المدير الفني للجبلاية خلال الفترة الماضية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق