في مؤتمر الجبهة الوطنية لنساء مصر: نساء مصر يواصلن النضال ضد حگم الإخوان

13

كتبت: هبة صلاح

اعلنت قيادات الحركة النسائية والسياسية والحقوقية عن استمرار نضالهن حتي اسقاط الدستور، وكشف التزوير ومحاربة غلاء الاسعار القادم واخونة الدولة ، في المؤتمر الحاشد الذي نظمته الجبهة الوطنية لنساء مصر في قاعة حزب التجمع يوم السبت الماضي.

أكدت المتحدثات إن الكارثة في الدستور انه مزيف، ولا يمثل الشعب المصري، ودور الجبهة هو إسقاطه؛ ويهدد مستقبل مصر.

وجه المؤتمر التحية لنساء مصر منهم، شاهندة مقلد، وهالة فهمي، ونساء مصر ممن نزلن ميدان التحرير، وقمن بقص شعرهن، كما أشادت بدور المستشارة تهاني الجبالي عضو المحكمة الدستورية.

تحدث في المؤتمر كل من فتحية العسال أمينة اتحاد النساء التقدمي بحزب التجمع وكريمة الحفناوي الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، ومارجريت عازر القيادية بحزب الوفد، ومني منير أمينة المرأة بحزب المصريين الأحرار، والإعلامية هالة فهمي، المذيعة بالتليفزيون، ونور الهدي زكي،الكاتبة الصحفية، والعضو المؤسس بحزب الدستور.

اما السفيرة ميرفت التلاوي، أمينة المجلس القومي للمرأة، فقد ألقت كلمتها نيابة عنها الدكتورة فاطمة خفاجي ان المجلس القومي للمرأة ابدي استعداده للتعاون مع جميع الاحزاب والجبهات للوصول للتمثيل المناسب للمرأة في الانتخابات البرلمانية القادمة علي الا يقل عن ثلث البرلمان.

وأصدرت الجبهة بيانا تدين فيه اصرار جماعة الإخوان وحزبها وحلفها الحاكم علي الانفراد بمقدرات مصر ،والانفراد بطرح الدستور الذي لم يتم التوافق عليه للاستفتاء ،ضاربة عرض الحائط بكل الآراء المعارضة سياسياً ومجتمعياً وقانونياً من القوي السياسية والاجتماعية والثقافية والإعلامية والنقابية والقانونية ، وقالت الجبهة انها تابعت عمليات التزوير الفجة غير المسبوقة التي جرت في الاستفتاء في ظل غياب الإشراف القضائي الكامل، والتي رصدتها دوائر متعددة وقدمت بشأنها بلاغات لم يتم الالتفات الجدي إليها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق