دعوي جنائية من المحكمة الدستورية ضد من حاصروها

18

كتب : ثروت شلبي

نظرت أمس المحكمة الدستورية العليا، برئاسة المستشار ماهر البحيري، دعوتي بطلان مجلس الشوري والجمعية التأسيسية لوضع الدستور واستمرت الجلسة علي مدار خمس ساعات استمعت خلالها المحكمة إلي هيئة الدفاع الذين طالبوا ببطلان تشكيل اللجنة والمجلس ، وحتي مثول الجريدة للطبع لم تصدر المحكمة حكمها، وأكد المستشار رئيس المحكمة في بداية الجلسة «أننا لن ننسي أحداث 2 ديسمبر بمحاصرة المحكمة الدستورية من قبل قوة غاشمة تسببت في عجزنا عن الوصول إلي مقر المحكمة، وأضاف أننا لن نخضع لأي ضغوط من قبل أي جهة والمحكمة حريصة علي أعمال القانون والدستور باعتبارها الحارس الدستوري لحقوق الشعب المصري.. وطالب محامو الإخوان ببطلان نظر القضية استنادا إلي أن الدستور الحالي يتطلب إصدار قرار جديد بتعيين هيئة المحكمة من قبل رئيس الجمهورية، ودفعوا بعدم جواز نظر المحكمة للطعن بسبب عدم حلف اليمين الدستورية.. كما طالب عصام الاسلامبولي المحامي بضرورة تحريك دعوي جنائية ضد من حاصروا المحكمة الدستورية وأضاف أن الوثيقة الدستورية التي صدرت إجراما في حق الشعب.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق