6 رسائل في كلمة زعيم تنظيم داعش.. ودول الخليج هدف المرحلة المقبلة

487

أكدت دار الإفتاء، في تحليل كلمة المتحدث باسم تنظيم “داعش” أبو حمزة القرشي، انها تحمل عددًا من الرسائل التي تعبر عن المرحلة الحالية التي يعيشها التنظيم، خاصة على المستوى الخطابي.

وأشار المرصد، إلى أن الرسالة الأولى التي حملتها الكلمة هي تكثيف الهجوم على علماء الأمة، والتأكيد على ضرورة الابتعاد عن متابعة وسائل التواصل الاجتماعي وعدم الاستماع إلى الفتاوى من العلماء ورجال الدين المعتدلين.

وأوضحت الدار، أن الرسالة الثانية هى محاولته الرد على ما أسماها: “الادعاءات الباطلة ضده”، والنأي بنفسه عن حالة الفوضى التي انتشرت في الكثير من الدول التي ضربها الارهاب.

وأوضح تحليل المرصد، أن الرسالة الثالثة في هذه الكلمة تمثلت في اتجاه التنظيم صوب دول الخليج، وسعيه إلى توظيف الأحداث الأخيرة هناك في استقطاب الشباب وحثهم على شن هجمات إرهابية واستهداف المنشآت الاقتصادية لبلادهم.

والرسالة الرابعة في الإصدار، تناولت دعوة عناصر التنظيم لشن عمليات إرهابية على السجون، وضرورة تحرير عناصره.

والرسالة الخامسة في هذا الإصدار، تمثلت في الحديث عن أوضاع الفروع والتنظيمات التي تتبعه أما بالإشادة بالانتصارات أو الحديث عن الانكسارات بشكل ضمني.

والرسالة السادسة التي عمل التنظيم على إيصالها في الكلمة الصوتية هي استمرار لمحاولته تحويل حالة تراجعه مؤخرًا إلى انتصارات روحية عبر تشبيه هذه الهزائم بأنها امتحان من الله لعباده “الصالحين” بالتنظيم لاختبار قدرتهم على الصبر والبلاء.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق