منتخب مصر يواجه توجو بحثا عن صدارة مجموعته

170

يدخل منتخب مصر بقيادة حسام البدري مواجهتي توجو بالجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية التي ستقام العام المقبل بالكاميرون أملا في حصد نقاط المبارتين الست وصدارة المجموعة السابعة التي تحل ثالثا فيها من تعادلين مع جزر القمر المتصدر وكينيا صاحب المركز الثاني في الوقت الذي تتذيل فيه توجو ترتيب المجموعة بدون اي نقاط.

ويسعى حسام البدري لإحباط المنتخب التوجولي وأفساد أحلامه وطموحاته بحصد أي نقطة أو إحراج الفراعنة على أرضهم وذلك خلال لقاء الجولة الثالثة الذي سيقام مساء السبت المقبل على ستاد القاهرة بتحقيق فوز كبير يكون دافعا لتحقيق انتصار ثاني خلال الجولة الرابعة التي ستقام يوم الثلاثاء المقبل في توجو وصدارة المجموعة حال تعادل منتخبي جزر القمر وكينيا في نفس الجولتين.

واختار الجهاز الفني لمنتخب مصر ٢٦ لاعبا لخوض المبارتين هم محمد الشناوي ومحمد أبوجبل ومحمد بسام في حراسة المرمى، وفي الدفاع محمد هاني ومحمود علاء ومحمود حمدي “الونش” وأحمد حجازي وعلي جبر وأيمن أشرف ومحمد حمدي وأحمد أبوالفتوح وأحمد توفيق .. وفي خط الوسط طارق حامد ومحمد النني وحمدي فتحي وعمرو السولية وأحمد سيد “زيزو” ورمضان صبحي ومحمد مجدي “أفشة” ومحمود حسن “تريزيجيه” وعبدالله السعيد ومحمد صلاح .. اما في الهجوم فمصطفى محمد وأحمد حسن”كوكا” وحسام حسن ومحمد شريف، وشهدت القائمة استبعاد المهدي سليمان وطاهر محمد طاهر وأكرم توفيق وأحمد أيمن منصور من ضمن اللاعبين الذين اعلن الجهاز الفني ضمهم من بداية المعسكر المفتوح.

واستقر البدري على الدفع بمحمد الشناوي في حراسة المرمى وأمامه ٤ مدافعين هم أحمد حجازي ومحمود حمدي الونش وعلى اليمين محمد هاني وفي اليسار أحمد أبوالفتوح، وفي خط خط الوسط طارق حامد ومحمد النني وأمامهم محمد صلاح وعبدالله السعيد وتريزيجيه أما في الهجوم فسيقوم بالدفع بأحمد حسن كوكا على أن يمنح كل من مصطفى محمد ورمضان صبحي وحمدي فتحي وعمرو السولية فرصة المشاركة باللقاء حسب سير المباراة.

وأكد البدري أن اختيارات الجهاز الفني لقائمة المنتخب جاءت وفقا للمرحلة الحالية، والأهم هو تجاوز مباراتي توجو، موضحا أن موقف شارة القيادة سيكون كما هو بالأقدمية ولا يوجد تغيير في الوقت الحالي، وتسببت شارة القيادة في جدل كبير خلال الفترة الأخيرة، وسط أنباء عن أن السبب الحقيقي لاستبعاد أحمد فتحي من اختيارات المنتخب هو رفضه خلال المعسكر الماضي منحها لمحمد صلاح.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق