بهيجة حسين تكتب : سيحرقگم غل قلوبكم وكراهيتنا

29

لم يسمع مرسي ولا جماعته صرخة أم محمد الجندي وعمرو سعد ولا غيرهما من امهات الشهداء.. لم يرتجف قلبه لا هو ولا جماعته وتليفزيون الإخوان يصف بخسة محمد كرسبي بالبلطجي بينما دمه لم يجف وناره تشتعل في القلوب.

لم يهتز ضمير مرسي ولا جماعته وهو يري مواطن مصري ينتهك مرتين مرة من جلاديه وجلادي وزير داخلية الإخوان يسحلونه يكشفون عورته ومرة وهو يرتجف رعبا ويهزي بما املوه عليه.

ولن نتصور أن دمعة طفرت من عينه وعيون جماعته إن طالعوا تقرير الطب الشرعي في حالة اغتيال محمد الجندي تحت التعذيب البشع من مجرمي داخليته.

مرسي أعطي الأوامر ووزيره نفذها.. الفاشيست يحكمون مصر الآن.. الفاشيست القتلة ينكلون بالشعب المصري.

اغتيال الأعمار اذلال الكرامة هي أسلحة جماعة القتلة لتتمكن من مصر قال مرشدهم ان حكمنا لن نترك الحكم انت بتحلم يابديع بيننا وبينكم الزمن بيننا وبينكم الدم.

الغل والحقد والعنف الذي يسكن قلوبهم وقلوب جلاديهم انطلق ورايناه تعذيبا وقتلا ودما.

مرسي وجماعته يعتقدون أن مصر والمصريين أصبحوا أسري لديهم وكأي طغاة لن تصلهم رسائل الكراهية ضدهم.

وسيواصلون النعيق كالبوم في ربوع مصر باتهام المصريين بالبلطجة وسيواصلون سفك الدماء التي لن يتوقف صراخها في وجوههم ستلاحقك يا مرسي دماء الشهداء ستلاحقك انتفاضة الكرامة التي أمرت وزير داخليتك باهانتها.

صرخات الأمهات وأحلام من خطفت اعمارهم بجبروت أوامرك لن تتركك تهنأ بكرسي الحكم لن تترك جماعتك تهنأ بما أسماه الشاطر بفتح مصر الثاني، مصر لا تستسلم للغزاة ولا للقتلة.

لن تتستر عوراتكم فعوراتكم مفضوحة ومكشوفة هل نذكركم ياقتلة الخازندار والنقراشي والابرياء في المحكمة حتي تهربوا بما ارتكبتم من جرائم، التاريخ سجل والمصريون لن ينسوا.

وليتذكر من يحب ان يسبق اسمه بالرئيس المنتخب اننا لنا اسري صندوق أتي بك كنتيجة لمؤامرة مفضوحة ومكشوفة مؤامرة لن يغفرها الشعب وقد سجلها التاريخ منذ تأسست لجنة البشري لتعديل الدستور وحتي سرقة الدستور.

سوف تحترقون بغل قلوبكم وبكراهية الشعب المصري لكم وبيننا وبينكم دم الشهداء وعوراتكم المفضوحة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق