الحكومة تدرس أولويات الحصول على مصل كورونا.. والأطقم الطبية أولًا

176

فى الوقت الذى بدأت فيه الشركات العالمية فى العديد من الدول البدء فى الحصول على تراخيص استخدام اللقاحات الجديدة خلال الاسابيع القليلة المقبلة، كثفت الحكومة واللجنة العليا لمكافحة فيروس كرونا من اجتمعاتها ولجنة الشراء الموحد لوضع خطة حصول مصر على نصيب من تلك اللقاحات مع بدء تزايد أعداد الاصابة فى الموجة الثانية والتوقعات الخاصة بارتفاعها خلال الفترة المقبلة .
وتشير المعلومات إلى أن الحكومة بالتنسيق مع اللجنة العليا لمكافحة كورونا وزارة الصحة قامت خلال الاسابيع القليلة الماضية بتتحديد أهداف استراتيجية التطعيم، وبناء على ذلك يتم ترتيب الفئات السكانية حسب أولوية الحصول على إمدادات اللقاح المحدودة في المرحلة الأولى من توافره، وذلك وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية. خاصة ان المنظمة ، وفقا لما قدمته وزارة الصحة للحكومة اكدت أن تمنح البلدان الأولوية للفئات السكانية المعرضة للخطر، بحيث تقدم إليهم اللقاحات المتاحة أولاً، ثم تقدم إلى الفئات السكانية الأخرى.
وتشير المعلومات إلى أن وزارة المالية ولجةن الشراء الموحد بدأت فى وضع التقييمات المالية المتوقعة من أجل الحصول على الدفعات الأولى من اللقاح وإن كانت كل التوقعات تشير الى ضرورة قيام الوزارة بتخصيص مليارين الى ثلاث مليارات دولار لتمويل عمليات الشراء.
كما تشير المعلومات إلى أن النية تتجه لاعتماد اللقاحات الأوروبية وانتاجات الشركات الامريكية خاصة أنها الأسرع فى التجارب والاعتماد من جانب دول الاتحاد الأوروبي ومنظمة الصحة العالمية .
وقالت المصادر إن هناك اتفاقا مبدئيا تم التوصل إليه مع التحالف الدوليّ للقاحات والأمصال GAVI بحصول مصر على 20 مليون جرعة من اللقاحات التي ستنجح في الحصول على موافقة الطوارئ من منظمة الصحة العالمية، على أن يتم منح الأولوية المستهدفة، والتي تضم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، مثل الأطقم الطبية، والأشخاص الأكثر تأثراً، مثل أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق