الفيوم: الشارع بيقولك: إلا العيش يا مرسي

22

كتب حسن احمد:

سادت حالة من الفزع في الشارع الفيومي بعد تصريحات وزير التموين بتخصيص 3 ارغفة لكل مواطن طوال اليوم مما دفع الكثيرين للمشاركة بالمظاهرات ضد الإخوان المسلمين تقول سعاد عمر (اخصائي اجتماعي) الخبز هو الوجبة الاساسية علي المائدة خاصة في المحافظات الزراعية الفقيرة فتجد حتي الارز بيتاكل بالعيش والمثل الذي يقول عيش وملح معناه ان اي وجبة اساسها العيش ومش مهم حاجة تانية والاهم ان معني ذلك ان الاسرة سوف تشتري باقي احتياجاتها بالاسعار الحرة التي لن يستطيع رب اغلب الاسر توفيرها هذا إن حدث فهو نهاية الإخوان والدليل انهم الآن بيكذبون كالعادة علي الناس وانهم غير موافقين علي تصريحات الوزير وانه وزير مؤقت ولن تنفذ هذه التصريحات.

وتقول ام خالد (بائعة خضار) نحن نقوم مبكرا وبعد نقلي للخضار إلي السوق افطر برغيفين وربطة فجل والحمد لله وافضل كده الي انتهاء السوق لاعود للمنزل لتجهيز الاكل للاسرة وناكل علي الاقل بجنيهين عيش ونحمد ربنا علي ذلك وفي حالة تنفيذ هذا الكلام لن نجد حتي العيش الحاف لنوفره للاولاد وبدلا من تشديد الرقابة علي المخابز لمنع بيع الدقيق يتم التعدي علي حقنا الا رغيف العيش ويكمل شحاتة ابراهيم (منسق حركة كفاية ) لابد من الثورة علي الاخوان لانهم استلموا الحكم من العسكر وهم غير مؤهلين له وهم لا علاقة لهم بأحوال الناس المهم عندهم التمكين وإحدي وسائل التمكين لديهم افقار الشعب لان الخبز هو اساس اي وجبة خاصة عند الاسر الفقيرة واذا تحركت داخل شوارع العشوائيات تجد الاطفال يمسكون بالعيش الحاف لياكلوه فحتي هذا يريدون ان يحرموه منه والاهم ان ذلك سوف يتسبب في رفع كل الاسعار حتي سندوتش الفول لن يجدة الغلبان لذلك يجب ان تتحرك الناس لاسقاطهم لانهم بدون رؤية ولا يشعرون الا بمصالحهم وهم تجار دين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق