حسن عثمان يكتب : «الباب اللي يجيلك منه الريح»؟!

14

لأنني من أشد المؤمنين بعدم صلاحية القانون السابق المنظم لعمل الهيئات الرياضية، ومنذ سنوات بعيدة كنت ومازلت أري وغيري من الزملاء النقاد الرياضيين أن إصدار القانون الجديد بات مطلبا ضروريا.. وهو ما وجد استجابة الدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء ورئيس المجلس الأعلي للشباب والرياضة في التسعينيات وتم إعداد القانون الذي تم التآمر عليه بعد أن تم إرساله من مجلس الوزراء إلي مجلس الشعب.. فدخل ولم يخرج؟!

منذ تلك الفترة والحديث عن هذا القانون المنتظر لمواكبة تطور الأحداث وما يجري في دول العالم والوعود بإصداره لم يتوقف في وجود الدكتور علي الدين هلال والدكتور البلتاجي وأنس الفقي من الوزراء، وحتي بعد أن تم فصل الرياضة عن الشباب في حكومة الدكتور نظيف تحت مسمي المجلس القومي.. ورئاسة المهندس حسن صقر للرياضة والدكتور البناني من بعده، وها نحن نشهد المؤتمر الموسع الذي دعا إليه العامري فاروق وزير الدولة للرياضة لوضع التصور المطلوب لما يشمله القانون وما سيتم التوصل إليه في هذا المؤتمر من توصيات تنتقل بعد ذلك لورش العمل التي ستتولي بلورتها وتحديد التصور النهائي لهذا المنتج القانوني.

هذه السطور المطولة لتوضيح ما يجب إدراكه والالتفات إليه في جلسات هذا المؤتمر وألا تكون البداية من الصفر.. وهذا بكل تأكيد لا يقلل من الجهود الملموسة التي يبذلها العامري فاروق منذ توليه هذه المسئولية.. وهو اختيار صادف أهله لما يتمتع به من قدرات لمواجهة المتربصين الذين حاول البعض منهم اختزال تلك الأهداف المرجوة من وجود القانون الجديد.. إلي ماذا سيكون موقف العامري من لائحة الـ 8 سنوات.. مشيرين في ذلك إلي موقفه السابق المعلن الرافض لتطبيقه وأن يترك الخيار لأعضاء الجمعيات العمومية وفقا لما يرون فيه المصلحة العامة.. مستندا في ذلك إلي ضرورة عدم الإطاحة بمن اكتسبوا خبرة العمل بعد أن اختارتهم الجمعيات العمومية كمرشحين شباب تحت السن من منطلق إعداد كوادر للمستقبل.. وتأتي لائحة الـ 8 سنوات لتبعدهم بعد أن اكتمل نضجهم في العمل القيادي وباتوا أكثر علي العطاء.. وأن ذلك كان مرتبطا بموقفه الرافض للائحة المهندس حسن صقر التي قلصت عدد أعضاء مجالس الإدارات واستبعدت ترشيح من هم تحت السن، وهو البند الذي تراجع عنه صقر بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير!!

وعملا بالمثل القائل «الباب اللي يجيلك منه الريح» أكد العامري فاروق في تصريحه الأخير لجريدة الأهرام أنه سيتم تطبيق بند الـ 8 سنوات علي كل من أمضي ذلك في موقعه كرئيس أو نائب أو عضو مجلس إدارة في أي من الأندية الرياضية؟!!

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق