حكم الإخوان «تعذيب – سحل – قتل» أين الثورة؟

32

محمد عبدالعظيم 

أمين تجمع الغربية

د. مرسي ذكر أنه مرشح الثورة بالمخالفة للحقيقة ثم تعهد مرسي في حملته الانتخابية بالعديد من العهود منها (وقف إراقة دماء المصريين) قاصداً شهداء ماسبيرو وشارع محمد محمود – غير وعده بحل المشاكل الخمسة إياها – علاوة علي مشروع النهضة (الوهمي).. نجح مرسي بفارق ضئيل.. أصبح رئيسا.. أقسم باليمين ثلاثة في التحرير وامام المحكمة الدستورية – في جامعة القاهرة، حنث مرسي في ايمانه الثلاثة لانه انتهك القانون ولم يحترم الدستور ولم يحافظ علي سلامة وأمن الوطن (16 شهيدا علي الحدود) تعهد بالتحقيق والقصاص ـ فلا تحقيق ولا قصاص… وإذا عددنا انجازات مرسي فربما لا تعد ولا تحصي منها علي سبيل المثال لا الحصر: زيادة الأسعار- انخفاض قيمة العملة المصرية – زيادة نسبة التضخم – زيادة نسبة البطالة زيادة معدل الفقر ـ قتلي في حوادث القطارات وتحت انقاض العمارات – واستشهاد العديد في شارع محمد محمود وفي التحرير وفي ميادين المحافظات وأمام قصر الاتحادية جراء تعذيب انصاره للمتظاهرين السلميين – وتعذيب المواطنين في معسكرات الامن المركزي – وأهم الانجازات سحل المواطن البسيط «صابر» بعد تجريده من كل ملابسه.

تذكروا ان ذلك حدث بعد اشادة د. مرسي بالشرطة فور قتل اكثر من 40 مواطنا في بورسعيد والاسماعيلية والسويس – ثم فرض حالة الطواريء وحظر التجوال.

يا صابر ارفع رأسك وامسح دموعك ـ فأنت لم تتجرد من ملابسك فجسدك العاري سترته دموع المصريين ـ أما الفضيحة والعار فهما من نصيب من اعتدوا عليك ومن نصيب ممثل الاخوان في الرئاسة فجميعا تجردوا من المشاعر الانسانية وتنكروا لتعاليم الديانات السماوية فالعار لهم والشرف لك ولغيرك ممن تعذبوا في أقسام الشرطة واماكن الاحتجاز الاخري غير القانونية واسئلة أخري أين حق شهداء الحدود وضحايا قطار أسيوط وشهداء محمد محمود؟ اين مطالب الثورة؟ عيش (ثلاثة ارغفة للمواطن في اليوم!!) .. الحرية (إقصاء المعارضة وبلاغات ضد الرموز الوطنية من سياسيين واعلاميين وصحفيين!!).. العدالة الاجتماعية (زيادة في اعداد الفقراء وزيادة في معدل الفقر ذاته!!) الكرامة الانسانية (تعذيب – سحل – قتل!!) فطالما لم تتحقق مطالب الثورة وطالما لا يوجد خطة لتحقيقها.. فمرة أخري اصبح لزاما وواجبا ومفروضا رفع الشعار الصحيح ولابد من التوحد والصمود لتحقيقه وهو يسقط النظام وعلي الجميع ان يتذكر ويفهم كلمة الزعيم خالد محيي الدين فارس الديمقراطية حيث قال لا يكفي ان يطالب الشعب بما يريد لكن يجب عليه ان يتحرك لتحقيقه.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق