ماجدة موريس تكتب:من التشجيع..الي التحريض

535

علي شاشاتنا التليفزيونية الان يزداد عدد الاعلانات ،وتزداد المساحات التي تأخذها بين البرامج وليس المسلسلات فقط ،وتزحف ايضا الاعلانات الي داخل بعض البرامج من خلال شابة -جميلة بالطبع -تقوم بمشاركة صاحبة البرنامج في تقديمه عبر اظهار أهمية السلعة التي تعمل مندوبة لها،والتي قد تكون منتج للتجميل ،او الطبخ ،او التخسيس،وهناك برامج يشتريها المعلنون من بابها للدعاية لمنتجاتهم التي يتفانون في الحديث عن فوائدها المذهلة ،أما الجديد هنا فهو نوعان ،اولهما الاعلانات المؤذية والتي نري نموذجان لها الان علي شاشاتنا الاول لشركة منتجات طبيةللأطفال يظهر فيها مجموعة منهم وهم يعترفون بأنهم (عملوها) تصوروا اطفال قبل سن الكلام يوضعون في هذا الموقف البائس من اجل بيع حفاضات !،والثاني اعلان لشركة وجبات سريعة يقضم فيه ابطال وبطلات الرياضة وجباتها وهم يقفزون في الملعب !.

أما النوع الثاني فهو الاعلانات التحريضية ،والتي تقدم لحساب أحد الاندية الرياضية ،بالاسم،والتي لا يقدمهاالنادي عن نفسه ،ولكن تقدمها اكبر شركات الاتصالات والانترنت والتي تنتمي الي الوزارة المسؤولة عن الاتصالات ،والتي من المفترض فيها الحياد التام فيماتقدمه من دعاية عن نفسها،واختيار الاسلوب الامثل في الدعاية والبحث عن المزيد من أصحاب الموبايلات للأشتراك في شبكتها،،لكنها ،علي العكس،تقوم بالدعاية لناد رياضي كبير استغلالا لشعبيته ، بدون تقدير خطورة هذه الخطوة علي مجتمع يعاني من مشكلات عديدة تخص انحسار الروح الرياضية و روح المنافسة في الملاعب ،وهو ماقد يشجع شبكات اخري،،علي انتاج اعلانات اخري مماثلة لحساب أندية أخري منافسة ، فهل هذا مطلوب ؟؟ لقد قدمت نفس الشبكة منذ شهرين تقريبا اعلان سابق مهين لمشتركيها وصفت ما يقولونه عبر الموبايلات بأنه لوكلك،،نعم لوك لوك ،،فكيف يختارون مايقدمونه للناس؟ وهل يعني الاعلان الخروج عن كل القواعد والضوابط .

أكتب هذا وقد أقترب موعد مهرجان الدراماالسنوي في شهر رمضان القادم سريعا،وذيادة الاعلانات الي ما يفوق طاقتنا كمشاهدين قبل وبعد وداخل المسلسلات ،وأتصور انه لدي المجلس الاعلي للاعلام قواعد وميثاق شرف للمعلنين والاعلانات ،لابد من اعلانه اولا ،ثم تطبيقه ، لأنه ليس من المعقول ترك الاعلانات بلا ظابط تقدم كل مالا يصح تقديمه،وتمرح كما تشاء علي أشلاء الدراما وطاقة المشاهد،،خصوصا ان المعلنين الان اصبحوا يفضلون تقديم اعلاناتهم في قالب درامي،،،،،

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق