تهديدات بجلد المخالفين تطبيقا لشرع الله…الأمر بالمعروف تعود إلي شوارع السويس لتطبيق الضبطية القضائية

18

كتب خالد عبدالراضي:

أعلنت جماعة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة السويس في بيان لها أمس, عن فتح باب التطوع لكل من يريد المشاركة في تطبيق “الضبطية القضائية” وأيضا تطبيق شرع الله داخل المحافظة، والمطالبة بإغلاق المحلات التجارية أثناء أوقات الصلاة وإغلاق كل مكان يساعد علي انتشار الرذيلة، حسب نص البيان.

وأكدت الجماعة في بيانها أنها عازمة علي محاربة الرذيلة بكل أنواعها في المجتمع ، ولذا فهي تؤيد قرار النائب العام باستخدام حق الضبطية القضائية للمواطنين بموجب نص المادة 37 من قانون الإجراءت الجنائية والإمساك بكل مرتكب جريمة وكل من يخالف شرع الله، وأوضح البيان أن الجماعة قررت القيام بفتح باب التطوع لتطبيق الضبطية القضائية بسبب التخاذل في العمل الذي يقوم به رجال الشرطة، بجانب أن الجماعة سوف تواصل دورها الأساسي في تطبيق شرع الله.

وقالت الجماعة إنها حرصا منها علي تطبيق الضبطية القضائية وشرع الله، تم تقسيم العمل إلي خمس مناطق في محافظة السويس، حيث تنطلق بعد كل صلاة لتنظيم العمل وإلقاء القبض علي أي مخالف والتعامل معه حسب تعاليم الإسلام وبما لا يخالف شرع الله، حسب المخالفة والجزاء من جنس العمل، وبعدها يتم تسليمه إلي أقرب مأمور ضبط قضائي، وتؤكد الجماعة أن قرار الضبطية القضائية تأخر كثيرا في الوقت الذي انتشر فيه الفجر والفساد في الشارع مع تراجع الشرطة عن أداء دورها، حسب قول البيان.

وكان أهالي السويس قد تصدوا لهذه الجماعة واشتبكوا مع اعضائها واجبروهم علي الفرار.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق