العلاقات الخطية والفنية في اتيليه القاهرة

26

أقيم مؤخرا معرض الفنان التشكيلي كمال قنديل، في اتيليه القاهرة تحت عنوان (العلاقات الخطية والفنية) وهو يتكون من عشرين لوحة مقاس 100سم*15 سم بالألوان الذاتية علي القماش.

والفنان كمال قنديل يشغل منصب مدير قصر ثقافة غزل المحلة، وقد شارك في معارض خاصة وجماعية بقصور الثقافة وبقطاع الفنون التشكيلية علي المستوي المحلي والقومي منذ عام 1980 وحتي 2013 بقصور الثقافة وبينالي بورسعيد ودار الأوبرا المصرية واتيليه القاهرة، وحصل علي العديد من الجوائز وشهادات التقدير علي المستوي المحلي والقومي.

وحول هذا المعرض يقول الفنان كمال قنديل، جاءت فكرتي الأساسية من عملية طور بين خطوط اللوحة واللون، بحيث يكون اللون في حالة حركة مستمرة كالشعاع مع سريان الخط داخل اللوحة مع وجود ملامس خاصة تتجه مع اتجاه اللون والخط، ومعالجة جديدة للجسم البشري بعلاقات خطية ولونية، والتعمق في داخل النفس البشرية بما تعانيه في حياتها اليومية سواء في المجتمع المحلي أو العالمي ففكرة المعرض هي عملية تحليلية لظاهرة العولمة، والتدفق المعلوماتي من الاتجاه الواحد علي دول العالم الثالث بما له من تأثيرات سلبية علي واقعنا الحضاري.

ويوجد بالمعرض أيضا بداية معرض جديد، يتناول فكرة الاستنساخ في العالم إذا وجهت للإنسان.

ومدرستي الفنية التي انطلق منها هي مزيج من المدارس الفنية المختلفة (السريالية، التعبيرية، التزثيرية، التكعيبية) والخروج بحلول جديدة وعدم الاقتصار علي مدارس التطوير بحيث يكون لنا وزن في الفن التشكيلي علي مستوي العالم كله، فما أجمل أن يرسم القلم علي اللوحة، أو الورقة البيضاء، فيثرثر بهجة واتينا معاكما المزمار البلدي، أو الناي ليحكي منولوجا أو موالا من حياتنا.

فالخط قيثارة لها نغمها الجميل في أذن القنان، يحكي من خلالها ويبوح بما في داخله من مشاعر، لذلك لا يتوقف عند نقطة، ولا ينكثر عن دزاوية، ولكنه غالبا يتموج، ويلتوي في انحناءات كثيرة أو دون الأقواس، كما نداء المؤذن أو صوت العصافير أو هدير الماء أو هديل الحمام.

والجدير بالذكر أن الفنان كمال قنديل صدر له عدة مؤلفات هي: كاريكاتير أضحك العالم، الموسوعة الفنية في الرسم والتلوين والأشغال الفنية، الموسوعة الفنية في التصميم والزخرفة، موسوعة الخط العربي(تاريخ ، جماليات، تعليم).

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق