التجمع: الإخوان الفاشيون يحاولون اغتيال نبيل زكي والشيخ محمد نصر

19

أصدر حزب التجمع بيانا جاء فيه: في جريمة لن نسكت عليها قامت مجموعة من الفاشيين الإخوان بالاعتداء الوحشي علي المناضل التاريخي والقائد اليساري والصحفي البارز نبيل زكي الذي وهب حياته منذ أربعينيات القرن الماضي دفاعاً عن الوطن والشعب مضحياً بسنوات عديدة من عمره في السجون والذي أسهم منذ البداية في تأسيس حزب التجمع.

لقد تواصل الاعتداء الوحشي من مجموعة الفاشست علي نبيل زكي بهدف اغتياله لولا أن أنقذه من بين أيديهم أحد شرفاء ضباط الشرطة وذلك بعد إصابته بإصابات خطيرة وتدمير سيارته بالكامل.

كما قامت عناصر إخوانية في ميدان التحرير بمحاولة اغتيال عضو التجمع الشيخ محمد نصر الذي يؤم صلاة الجمعة في ميدان التحرير عبر دهسه بسيارة في الميدان حيث يرقد الآن في حالة خطرة في مستشفي المنيرة.

إن حزب التجمع إذ يشهد الرأي العام علي هذه الجرائم ليؤكد أنه قادر تماماً علي حماية قادته وقادر تماماً علي الرد علي هؤلاء الفاشست المتوحشين.

وإذ كان الحزب يتمسك حتي الآن باحترام قانون تدوسه جماعة الإخوان ويرفض الرد علي الفاشيين بذات أسلوبهم احتراماً لحق الاختلاف وضماناً لحماية مصر وأمنها وسعياً نحو استقرار أمني . فإنه يحذر من أن صبر رجاله قد ينفد إن تكررت مثل هذه الحوادث.

إن جماعة الإخوان الفاشيين مطالبة باعتذار كامل عن هذه الجرائم . ويطالب الحزب وزارة الداخلية رغم عدم ثقته في وزيرها بأن تتخذ الإجراءات القانونية بالقبض علي الجناة وهم معلومون وتقديمهم للعدالة.

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق