«التجمع» و«الاشتراكي» يطالبان بوقف العدوان علي العمال

78

طالب حزب التجمع والحزب الاشتراكي المصري في بيان مشترك بحد أدني للأجور يكفي الحياة الكريمة، وربط الأجور بالأسعار وليس بالإنتاج، وحد أقصي للأجور الإجمالية لا يزيد علي 15 ضعفا للحد الأدني لتوفير ميزانية زيادة الأجور ولمقاومة الفساد والإفساد بالأجور المليونية المستمرة منذ عهد مبارك للآن، ووقف العدوان علي الطبقة العاملة ووقف قمع إضراباتها وفصل قياداتها ونطالب بالإفراج عن القيادات المعتقلة وعودة المفصولين وإقرار حق الإضراب كحق مشروع ضد الظلم والاستغلال، وحق التظاهر والاجتماع السلميين وجميع حقوق التعبير الديمقراطية، وإقرار قانون الحرية النقابية وشرعية النقابات المستقلة التي عبرت لأول مرة منذ عقود عن مصالح جماهيرها واعتماد تأسيس النقابات وجميع المنظمات الأهلية والنقابية والسياسية بمجرد الإخطار، واسترداد الشركات التي حكم قضائيا بعودتها للقطاع العام لفساد إجراءات خصخصتها.

جاء البيان المشترك للحزبين بمناسبة عيد العمال الذي تحتفل به الطبقة العاملة المصرية اليوم خارج مقر الرئاسة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق