شريف حبيب رئيس نادي المقاولون لـ”الأهالي”: لهذه الأسباب لم تأخذ الاحتفالية الطابع الرسمي.. والرياضة المصرية مصالح شخصية

18

كتب: أحمد هديب

نظّم نادي المقاولون العرب يوماً رياضياً لـ”42 سفيراً” أفريقياً يوم السبت الماضي بإستاد عثمان أحمد عثمان بالجبل الأخضر في إطار احتفالية اليوبيل الذهبي لتأسيس منظمة الوحدة الأفريقية بمشاركة سفراء غينيا والكاميرون وأثيوبيا وجنوب أفريقيا وبوروندي والمغرب والسودان وليبيا وكوت ديفوار.

وقد تضمن اليوم الرياضي مباراة افتتاحية بين الدبلوماسيين الأفارقة، ومباراة رئيسية بين فريق المقاولون للناشئين وفريق من الطلبة الأفارقة.

وقد أكد المهندس شريف حبيب رئيس النادي في تصريحات خاصة لـ “الأهالي”: أن الهدف من الاحتفالية هو توطيد العلاقات مع الدول الأفريقية الشقيقة، نظراً لتواجد الشركة بصورة قوية من خلال فروعنا هناك، كما أن هذه الإحتفالية تقام كل عام بصفة “ودية” علي سبيل المرح ولهذا رفضنا دعوة وزراء الشباب والرياضة والخارجية حتي لا تأخذ الطابع الرسمي، علاوة علي أن السفراء والوفود لم يطلبوا ذلك.

وفي سياق مختلف أعلن تأييده التام لبند الـ 8 سنوات لإختيار مجالس الإدارات في الأندية والإتحادات حتي يتم تجديد الدماء وإعطاء الفرصة للشباب الطموح لكي يقود المسيرة، وأشار أن الرياضة المصرية تتسم بتفضيل المصالح الشخصية علي المصالح العامة.

وعلي جانب آخر أكد حبيب أن احتمالية قضاء باسم علي لاعب الفريق الأول فترة معايشة في نادي بازل السويسري كبيرة علي أمل التعاقد معه، موضحاً أيضاً أن الكابتن محمود الخطيب تكلم معه بشأن انضمام اللاعب للفريق، ونحن في انتظار ما ستسفر عنه الأيام المقبلة، والجدير بالذكر أن إدارة بازل السويسري أخطرت إدارة المقاولون برغبتها في لاعب يجيد اللعب تحت رأسي الحربة في نفس المركز الذي يلعب به محمد صلاح نجم بازل الحالي والمقاولون الأسبق، تحسباً لرحيله إلي أحد الأندية الأوروبية الكبيرة في الانتقالات الشتوية المقبلة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق