في اجتماعه الأول :الاستقرار والأمن والعدالة الاجتماعية ..أهم أولويات المجلس الاستشاري لحزب التجمع

16

كتبت نجوي إبراهيم:

عقد المجلس الاستشاري لحزب التجمع اجتماعه الأول بحضور د. رفعت السعيد الأمين العام للمجلس والأمناء المساعدين وبعض أعضاء المجلس.. ناقش الاجتماع العديد من القضايا المهمة المطروحة علي الساحة سواء الداخلية أو الإقليمية أو الدولية، وتحدث اللواء «د. أحمد عبدالحليم» – عضو المجلس حول الاستقرار والأمن وأهميتهما بالنسبة للمواطن المصري.. ومن الناحية الإقليمية والدولية رأي ضرورة إعادة ترتيب توازنات القوي بما فيها إسرائيل وحدوث تغير جذري في خريطة العلاقات الدولية.. وأشار «د. سمير مرقص» إلي ضرورة دراسة الرؤي والتجارب الكبري في الدول الأخري والعمل علي إحداث تنمية حقيقية في المجتمع المصري والاهتمام بالشباب مشيرا إلي أن 80% من الشباب المصري تحت سن الأربعين.. وتحدث حول فكرة الجماعة الوطنية مؤكدا أهمية تضافر كل جهود القوي السياسية والوطنية من أجل وضع رؤية واضحة للتنمية.. وتساءل أحمد السيد النجار – الخبير الاقتصادي وعضو المجلس – عما يمكن أن يقدمه الحزب للمواطنين في القضايا الملحة كالعدالة الاجتماعية والأجور والضرائب؟

وطالب بضرورة تنظيم جدول لعقد عدة مؤتمرات في المحافظات لطرح وجهة نظر الحزب في القضايا المختلفة.. وانتقدت د. سامية قدري – أستاذ علم الاجتماع – غياب مبادئ المواطنة والعدالة في المناهج الدراسية فضلا عن الرقابة التي تفرضها المؤسسة الدينية علي الأبحاث العلمية.. واتفقت معها «د. جينا بطرس» – عضو المجلس – مؤكدة ضرورة العمل علي تغيير الخطاب الديني الذي يرسخ للفتنة الطائفية في أذهان المواطنين.. وطالب «محمد عبدالحليم» عضو المجلس بضرورة التعاون مع منظمات المجتمع المدني والتواصل معهم من أجل حل مشكلات المواطنين وتوعيتهم سياسيا.. ودعا «د. محمود منصور» – عضو المجلس – إلي عمل قاعدة بيانات في سبيل توحيد اليسار.. وتحدث عبدالفتاح مطاوع علي أهمية الاهتمام بالمسار التنموي مثل قضايا الأمن المائي والأمن الداخلي.

ورأي نبيل عتريس – الأمين العام المساعد للمجلس – ضرورة وضع تعريف للمجلس أولا والمهام المنوطة به ووضع آليات محددة لتنفيذ هذه المهام.. وتعليقا علي ذلك طالب د. رفعت السعيد بتحديد القضايا التي ستكون محل اهتمام من المجلس في الفترة القادمة ودور المجلس في حلها ووضع آليات محددة من أجل القيام بهذا الدور.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق